مدرب تشيلسي رداً على الصافرات: لا أحتاج لحب الجماهير

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

تجاهل الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، المدير الفني لفريق تشيلسي، صافرات الاستهجان التي تعرض لها من بعض جماهير فريقه وذلك عقب التعادل 2 - 2 مع برنتفورد في الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وبعد ذلك أكد المدرب الأرجنتيني أنه ليس بحاجة لأن تحبه جماهير الفريق.

وقال بوكيتينو: لقد قيل لي أن ذلك حدث، لم أسمع ذلك كي أكون صادقا، من الصعب علي تفهم ذلك، لكن ذلك طبيعي، كنا قريبين من الخسارة 1 - 2 وقد عبروا عن غضبهم، وأنا الشخص المسؤول عن ذلك، أنا المدرب.

وتابع المدرب الأرجنتيني: سئلت قبل ذلك إذا ما كنت أشعر بحب الجماهير، لا لست قلقا، يجب علينا تقبل تلك العلاقة، أنت تكسبها من خلال الفوز بالمباريات.

وأوضح: سأواصل العمل ومحاولة تغيير تلك الصورة، نحتاج لإدارة واقعنا، نحن نعمل بجد ونحاول الفوز بالمباريات، الفريق يقاتل.

وتابع: إذا لم يجد ذلك نفعا وكانت الجماهير غاضبة، علي أن احترم رأيهم، أعتقد أن العلاقة جيدة، في حال فعلوا ذلك فأنا متقبل للأمر لأن الجماهير عاطفية.

وقال مدرب تشيلسي: أقاتل بكل ما أوتيت من قوة من أجل إيجاد فريق يلعب بأفضل طريقة ممكنة ويسجل الأهداف ويفوز بالمباريات، اليوم هو عيد ميلادي رقم 52، أعلم ذلك جيدا وسأواصل القتال.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.