فان دايك: "أحب" مواجهة مانشستر يونايتد

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قال فيرجيل فان دايك، قائد فريق ليفربول الإنجليزي لكرة القدم إن تاريخ مواجهات فريقه مع مانشستر يونايتد يعني أن مباراة دور الثمانية بكأس الاتحاد الإنجليزي المقرر إقامتها الأحد المقبل تحمل توقعات إضافية.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية "بي.أيه.ميديا" أنه بعد أسبوع من التعادل 1-1 مع مانشستر سيتي ، يتوجه فريق ليفربول، بقيادة المدرب يورغن كلوب، لأولد ترافورد، لمواجهة مانشستر يونايتد بحثا عن الاستمرار في المنافسة على الألقاب الأربعة المتاحة التي ينافس عليها الفريق.

وبدأ مانشستر يونايتد في استعادة مستواه، حيث حقق ثماني انتصارات وخسر في مباراتين فقط في آخر 11 مباراة، بعد أن كانت نتائجه متذبذبة في النصف الأول من الموسم، وهذا ما يجعل مباراة دور الثمانية أكثر إثارة.

وعند سؤاله عن العلاقة التنافسية، قال فان دايك: قوية جدا. ليس فقط في المباراة نفسها ولكن فترة التحضير بأكملها تعتبر مباراة خاصة، ولكني أحب المشاركة في مثل هذه النوعية من المباريات.

وأضاف: دائما ما تكون مبارياتنا أمامهم صعبة، وأتوقع مباراة صعبة يوم الأحد أيضا، إنهم يجدون طرقا للفوز ولكني أركز على ما يجب علينا فعله أثناء مواجهتهم. دائما ما تكون المباراة صعبة، وحامية. تاريخ المباريات بين أكبر ناديين في إنجلترا، يشهد المزيد من التوقعات والضغوط، ولكن لم لا نذهب للملعب ونستمتع بالمباراة، ونلعب بطريقتنا، وتمنى الصعود للدور التالي.

ويدخل ليفربول المباراة منتشيا بفوز 6 - 1 على سبارتا براغ 6-1 في إياب دور الـ16 بالدوري الأوروبي، ليصعد لدور الثمانية فائزا بمجموع مباراتي الذهاب والإياب 11 - 2.

يذكر أن مانشستر يونايتد هو الفريق الوحيد الذي تمكن في آخر 55 مباراة من منع ليفربول من تسجيل أهداف بعدما قدم عرضا دفاعيا رائعا في المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي في ملعب أنفيلد في ديسمبر الماضي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.