بعد تورطه في "اغتصاب جماعي".. روبينيو يتهم القضاء الإيطالي بالعنصرية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

اتهم البرازيلي روبينيو، لاعب ريال مدريد السابق، النظام القضائي الإيطالي بأنه عنصري، بعد الحكم عليه بالسجن تسع سنوات بتهمة الاغتصاب الجماعي.

وقال الدولي البرازيلي السابق في مقابلة مع صحيفة "ريكورد": تمت إدانتي لأنني شخص أسود، لدي أدلة تثبت براءتي لكن تم تجاهلها.

وستقرر محكمة العدل العليا في البرازيل، يوم الأربعاء، ما إذا كان سيتمكن من قضاء عقوبته في بلاده أم لا.

ووقع الاغتصاب في عام 2013، عندما كان روبينيو يلعب مع ميلان، في ملهى ليلي وشارك فيه صديق له، يدعى ريكاردو فالكو، الذي أدين أيضا بذلك، وأشخاص آخرين.

روبينيو بقميص البرازيل
روبينيو بقميص البرازيل

وزعم روبينيو أن العلاقة كانت بالتراضي، وأضاف: إذا كان الحكم لرجل أبيض، فسيكون مختلفا تماما، دون أدنى شك، لعبت 4 سنوات في إيطاليا وتعبت من رؤية قصص العنصرية، وأعتقد أن نفس الأشخاص الذين يفعلون أشياء عنصرية هم ذات الأشخاص الذين أدانوني في محاكمتي.

يذكر أن روبينيو انضم إلى ريال مدريد في 2005 بعد أن برز في سن مبكرة بالبرازيل، ثم انتقل إلى مانشستر سيتي قبل الانضمام إلى ميلان في 2011، أمضى 4 سنوات هناك ثم غادر إلى الصين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.