الصحافة الفرنسية تهاجم مبابي.. وبرشلونة يراقب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

منذ أسابيع، توقف كيليان مبابي عن كونه اللاعب الرائع في باريس سان جيرمان، فبعد إعلانه عدم نيته تجديد عقده، لم يتردد المدرب لويس إنريكي في استبداله، في الوقت الذي بدأت فيه وسائل الإعلام الفرنسية تهاجم وتنتقد قائد المنتخب، قبل مباراة الفريق الهامة بدوري أبطال أوروبا ضد برشلونة.

واستبدل إنريكي المهاجم البالغ من العمر "25 عاما" في مباراة الفريق أمام مارسيليا، يوم الأحد، ولم يكن مبابي سعيدا باستبداله مرة أخرى، حتى إنه لم يجلس على مقاعد البدلاء لمشاهدة الدقائق الأخيرة من المباراة.

وفتحت الصحافة الفرنسية النار صوب مبابي الذي ربطته تقارير بانضمامه إلى ريال مدريد الصيف القادم، وقالت "ليكيب" عن الفائز بكأس العالم 2018: هل بات يفتقر إلى الإيقاع؟ أم قلة الرغبة" أو ببساطة النجاح؟ تم استبداله مرة أخرى لأنه لم يصنع الفارق.

ووصف صحيفة "لو باريزيان" مستوى مبابي بالمخيب للآمال، فيما دعمت قرار المدرب الإسباني إنريكي باستبدال نجم الفريق.

بدورها، تطرقت صحيفة "سبورت" الكاتالونية عن العلاقة المتوترة بين مبابي وإنريكي، وزادت: لنرى تأثير هذا التوتر على مباراة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا أمام برشلونة، لأن اللاعب الفرنسي سواء كان جيدا أم سيئا، فهو اللاعب الذي يصنع الفارق والأكثر تأثيرا في باريس سان جيرمان.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.