.
.
.
.

منطقة الراين-رور الألمانية تتمسك باستضافة أولمبياد 2032

نشر في: آخر تحديث:

أبدت منطقة الراين-رور في ألمانيا التمسك بطلبها لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية، رغم حقيقة الإعلان عن أن الملف الألماني لم يكن المفضل لاستضافة دورة عام 2032 .

وقال مايكل مرونز مدير ملف منطقة الراين-رور لطلب استضافة الأولمبياد، في تصريحات لصحيفة "كولنر شتات أنتسايغر" نشرتها يوم الاثنين :احتمالات فوزنا ضعيفة للغاية.

وكانت اللجنة الأولمبية الدولية قد أعلنت مؤخرا أن مدينة بريزبين الأسترالية هي المرشحة المفضلة لاستضافة أولمبياد 2032 الصيفي.

وقال مرونز، الذي أجرى محادثات مع توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية : سيتحتم علينا بالتأكيد مناقشة كيفية حدوث هذا مع اللجنة الأولمبية الدولية، وقد جرى الاتفاق على أن يظل محتوى المحادثات سريا.

ولم يحسم الاتحاد الألماني للرياضات الأولمبية قراره بعد بشأن إعداد منطقة الراين-رور، التي تضم مدن دورتموند وإين ومونشنغلادباخ ودوسلدورف وكولون وبون، ملف لطلب استضافة أولمبياد 2036 أو أولمبياد 2040 .