.
.
.
.

إسبانيا تحقق برونزية كرة اليد على حساب مصر

نشر في: آخر تحديث:

حرمت أخطاء التمرير وعدم الدقة والتركيز في إنهاء العديد من الهجمات المنتخب المصري لكرة اليد من إحراز ميداليته الأولمبية الأولى في التاريخ اثر خسارته 33 / 31 أمام نظيره الإسباني اليوم السبت في مباراة تحديد المركز الثالث بمسابقة كرة اليد (رجال) ضمن منافسات دورة الألعاب الأولمبية الحالية (طوكيو 2020) .

وأحرز المنتخب الإسباني ، بطل العالم مرتين سابقتين ، الميدالية البرونزية للمرة الرابعة في تاريخ مشاركاته بالدورات الأولمبية. واستغل المنتخب الإسباني أخطاء التمرير في الهجوم المصري وبعض الثغرات في دفاع الفراعنة وأنهى الشوط الأول لصالحه 19 / 16 .

ورغم الأداء القوي لأحفاد الفراعنة في الشوط الثاني ، ظل الأخطاء نفسها حاضرة لتمنح الفوز لإسبانيا في الدقائق الأخيرة من المباراة.

وعاب المنتخب المصري في الدقائق الأولى غياب التركيز في إنهاء الهجمات أمام المرمى الإسباني ولكن مهارة المخضرم أحمد الأحمر وتحركات يحيى الدرع وأحمد هشام واستغلال هاشم ممدوح لاعب الدائرة منح المنتخب المصري التقدم في الدقائق التالية.

ورغم هذا ، استغل المنتخب الإسباني إهدار الفراعنة لعدة فرص سهلة أمام المرمى وعاد للتقدم عليه 6 / 5 في الدقيقة 12 . وجاء الأداء سجالا في وسط هذا الشوط وإن أهدر المنتخب المصري العديد من الفراعنة بسبب عدم التركيز والدقة في إنهاء أكثر من هجمة.

واستغل المنتخب الإسباني هذا ونجح في التقدم على الفراعنة في نهاية الشوط الأول لينهي الشوط لصالحه بفارق ثلاثة أهداف (19 / 16) .

ومع بداية الشوط الثاني ، جاء الأداء سجالا بين الفريقين ولكن المنتخب المصري نجح في تقليص الفارق إلى هدف واحد في الدقائق الأولى لتعود الثقة إلى اللاعبين الذين حققوا التعادل مجددا 21 / 21 في الدقيقة السابعة من هذا الشوط.

ومنحت مشاركة حارس المرمى كريم هنداوي (كاتونغا) في الشوط الثاني ثقة كبيرة للفراعنة حيث تصدى للعديد من الفرص الإسبانية لكن ظلت أبرز مشاكل المنتخب المصري هي افتقاد التركيز في إنهاء الهجمات وعدم القدرة على التصدي للمرتدات الإسبانية السريعة لدى قطع الكرة.

ورغم هذه المشاكل ، ظلت النتيجة سجالا بين الفريقين وظل التعادل قائما معظم فترات هذا الشوط. ويلتقي المنتخب الدنماركي نظيره الفرنسي غدا الأحد في المباراة النهائية على الميدالية الذهبية للمسابقة.