.
.
.
.

"ضرب" حصان يحرم مدربة ألمانية المشاركة في الأولمبياد

نشر في: آخر تحديث:

لن تشارك مدربة الفريق الألماني للخماسي الحديث كيم رايسنر في مسابقة الفردي للرجال في أولمبياد طوكيو اليوم السبت بعد أن ضربت حصانا بقبضة يدها وطلبت من المتسابقة أنيكا شلوي أن "تضربه بقوة" عندما رفض القفز.

وقال الاتحاد الدولي للخماسي الحديث إن رايسنر استبعدت بسبب تصرفاتها خلال منافسات قفز السدود أمس الجمعة. وفي وقت سابق قال ألفونس هيرمان رئيس البعثة الألمانية الأولمبية إن المدربة انسحبت من مسابقة الفردي للرجال.

 الفارسة آنا
الفارسة آنا

وبدا أن هناك مشكلة أثناء الإحماء في تعامل أنيكا مع الحصان "سانت بوي" وبعدها رفض قفز السدود. وصرخت المتسابقة الألمانية تعبيرا عن الإحباط وكانت صرختها مدوية في الاستاد الخالي وانخرطت في البكاء.

وسُمع صوت رايسنر وهي تطلب من المتسابقة ضرب الحصان لتتعرض لسيل من الانتقادات. وضربت المدربة الحصان بنفسها فوق الساق الخلفية. ومع ازدياد شعور شلوي بالاحباط أصبح الحصان ثائرا بشكل أكبر.

وحدثت مشاكل مشابهة للمصنفة الأولى ميشيل جوياش والأيرلندية ناتالي كويل مع الحصان لتنهار فرصهما في صعود منصة التتويج بعد الخروج من قائمة أعلى عشر في ترتيب النقاط.