نادال يدخل في "إجازة طويلة" عقب الخسارة المفاجئة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

كشف رافائيل نادال أنه يحتاج إلى "إصلاح الأشياء" وليس متأكدا من موعد عودته إلى بطولات التنس بعدما توقفت مسيرته لتعزيز سجله وحصد لقبه 23 في البطولات الأربع الكبرى للتنس بخروجه من الدور الرابع من أميركا المفتوحة مساء يوم الاثنين.

وحقق الأميركي فرنسيس تيافو، الذي خسر في مباراتيه السابقتين أمام منافسه البالغ عمره 36 عاما، مفاجأة بالتفوق على المصنف الثاني أمام عدد كبير من المشجعين في ملعب آرثر آش.

وهذه أول مشاركة لنادال في ملاعب "فلاشينغ ميدوز" منذ حصد لقبه الرابع في أميركا المفتوحة عام 2019 ودخل هذه المسابقة الكبرى دون تحضير كبير ووسط شكوك حول لياقته.

وقال نادال الذي أشاد بمنافسه البالغ عمره 24 عاما واعترف بأفضليته في الفوز: أحتاج إلى العودة. أحتاج إلى إصلاح الأشياء والحياة وبعد ذلك لا أعرف متى سيكون بوسعي العودة، سأحاول أن أكون جاهزا ذهنيا. عندما أشعر بذلك سأكون مستعدا للتنافس من جديد. سأكون حاضرا.

ومن المنتظر أن يشارك نادال، الذي ينتظر مولوده الأول من زوجته ميري بيريو في وقت لاحق هذا العام، مع فريق أوروبا في كأس ليفر في الفترة 23-25 سبتمبر إلى جانب روجر فيدرر ونوفاك ديوكوفيتش وآندي موراي.

وأضاف اللاعب الإسباني لقبي أستراليا المفتوحة وفرنسا المفتوحة إلى سجله في البطولات الكبرى في 2022 لكن الموسم شهد أيضا معاناته من إصابات عديدة.

ووصل نادال إلى ملبورن دون خوض أي مباراة رسمية لخمسة أشهر، لكنه حقق 20 فوزا متتاليا وتوج خلالها بلقب أستراليا المفتوحة.

وعزز نادال رقمه القياسي وحصد لقب فرنسا المفتوحة للمرة 14 رغم الحصول على حقن مسكنة للألم قبل كل مباراة للتعامل مع إصابة مزمنة في القدم.

وانتهت مسيرة نادال في ويمبلدون عندما اضطر للانسحاب قبل خوض مباراة الدور قبل النهائي أمام الأسترالي نيك كيريوس بسبب إصابة في البطن.

ووصف ماتس فيلاندر، الحاصل على سبعة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى، فوز نادال بلقبين في البطولات الكبرى هذا العام "بالمعجزة".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.