.
.
.
.

‏حسين عبدالغني: اختلفت طموحاتنا.. ففقدنا الدافع

نشر في: آخر تحديث:

أكد قائد المنتخب السعودي حسين عبدالغني أن اختلاف الطموحات كان السبب في ظهورهم بمستوى مغاير في مباراة لبنان التي انتهت بالتعادل 1-1، عن المستوى الكبير الذي قدمه الأخضر في مباراة أوروغواي.

وقال عبدالغني: "لنكن واقعيين لا يوجد مقارنة بين مباراة أوروغواي ومباراة لبنان مع احترامنا للمنتخب اللبناني وهو ليس تقليلا منهم ولكن الدافع كان مختلفا أمام أوروغواي من خلال التهيئة النفسية وحتى الجماهير لم تحضر بمثل حضورها في المباراة السابقة".

وحول المباراة قال: "حصلنا على أكثر من فرصة محققة ولم نستغلها، وجميعنا كلاعبين نتحمل ذلك والمنتخب اللبناني كان فريقاً صعباً".

وعن عودته إلى المنتخب قال: "شيء كبير أن أعود وأمثل منتخب بلدي وهو مفخرة لأي لاعب وأتمنى أن نحقق طموحات الجماهير، ومحبة الناس وثقتهم أمر يسعدني كثيراً وأشكرهم فرداً فردا".

وطالب عبدالغني الجماهير بعدم إصدار الأحكام المستعجلة على المنتخب وقال: "أتمنى من الجماهير عدم الحكم على المنتخب من خلال مباراة اليوم ونعتذر لهم عن التقصير الذي بدر منها في المباراة والذي يتحمله كافة أفراد المنتخب من لاعبين وأجهزة فنية".