الهلال والشباب.. دفاع حديدي وهجوم ناري

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

الجميع يترقب قمة الدوري السعودي حينما يلاقي الهلال ضيفه الشباب ضمن الأسبوع السابع، الفريقان العاصميان يشتركان في أمور عديدة من ضمنها، أهداف كثيرة في الخصوم، وقليلة في الشباك.

وليد عبد الله، اهتزت شباكه مرتان على مدار ست مباريات، بعد نهاية الاسبوع السادس من الدوري، حصد فريق الشباب لقب الاقوى دفاعا، وكان وليد الاكثر تركيزا هذا الموسم بعدما تمكن من صد الكرة 26 مرة.

منافسه في الجولة السابعة الهلال، خترقت شباكه اربعة اهداف، حارسه عبد الله السديري وفهد الثنيان صدا الكرة 21 مرة.

الأرقام تظهر نسبة الالتحامات الناجحة، تعتبر تقريبا متقاربة بين صاحبي المركز الثالث والرابع وبفارق 1%.

سجل الهلال هذا الموسم باسمه أهدافا ساهمت في نيله المركز الثاني بعد النصر في قائمة الفرق الأقوى هجوما، رصيد الأزرق بلغ 14هدفا، أربعة منها سجلت باسم تياغو نيفيز احتل بها المركز الخامس بترتيب الهدافين في الوقت الذي احتل منافسه نايف هزازي المركز الثاني برصيد ستة اهداف من اصل عشرة في رصيد الشباب.

وصل معدل تحويل لاعبي الهلال الفرص المتاحة إلى أهداف الى 18% تقريبا، بينما 14% المئة تقريبا لليوث، فيما تساوت عدد التمريرات الحاسمة بين الفريقين وبلغت سبعة لكل منهما، الشباب اظهر تفوقه في نسبة المراوغة الناجحة بعدما وصلت الى 55% تقريبا وبفارق 23% وبلغ رصيده من البطاقات الصفراء 15 أما عن الازرق فوصلت إلى ثمانية.

في السنوات الاربع الاخيرة التقى الفريقان ثمان مرات في الدوري السعودي، كان الفوز من نصيب الهلال في أربع اما عن الخسارة فحضرت في ثلاث، وتسيد التعادل في مباراة واحدة بين الفريقين، الشباب لم يسجل هذا الموسم في رصيده أي بالبطولة في الوقت الذي يسعى الهلال الى مواصلة انتصاراته قبل ان يسافر إلى استراليا للعب في ضيافة وسترن سيدني في ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.