العروبة يفض شراكته مع الفرنسي بانيدا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

اتفقت إدارة نادي العروبة السعودي، مع مدرب الفريق الأول الفرنسي، لوران بانيدا، على إلغاء العقد المبرم بينهما، إثر نتائج وصفت من قبل مسؤولي الفريق بغير الجيدة خلال مشواره ضمن دوري جميل للمحترفين.

ويحتل العروبة المركز الثاني عشر من أصل 14 ناديا بالدوري الممتاز، فيما يملك الفريق 10 نقاط خلال 12 مباراة لعب، تحقق خلالها انتصارين، و4 تعادلات، و6 خسائر.

وكلفت إدارة النادي الشمالي، التونسي سفيان كسابي، مدرب فريق الشباب، بتولي مهام تدريب الفريق الأول مؤقتا في الفترة المقبلة خلال مباريات دوري المحترفين وكأس ولي العهد لحين التعاقد مع جهاز فني جديد.

يذكر أن العرباويين قد وقعوا مع بانيدا قبل بداية الموسم الجاري في العاصمة الكويتية، من أجل قيادة الفريق نحو مقاعد دافئة بسلم الترتيب العام.

وسبق أن درب لوران البالغ من العمر 46 عاماً، فريق موناكو الفرنسي عام 2007، ثم اتجه نحو الدوري القطري عبر بوابة أم صلال، وفاز معه بكأس الأمير عام 2008.

بعد ذلك تعاقد الكويت الكويتي مع لوران الذي جلب لخزائنهم بطولة كأس الأمير عام 2009، وبعد عام التحق بتدريب الظفرة الإماراتي، ومنه إلى مواطنه النصر، قبل أن يشد حقائبه عائداً إلى موناكو عام 2011.

المدرب المولود في 26 يناير عام 1968 بمدينة اليس الفرنسية، تعلم المهنة من والده الشهير جيرار بانيد الذي قاد موناكو بين عامي 79 و83 وحقق لقب الدوري الفرنسي 1982.

وحصل بانيد على درجة الدبلوم من المعهد الفرنسي الأعلى للتدريب، فيما يبدو أنه يحب الترحال كثيراً، حيث واصل مسيرته المهنية مع الخريطيات القطري في 2012، وعاد إلى الإمارات ليدرب الظفرة الإماراتي، ومن ثم فريق الوصل الذي تعاقد معه بعد إقالة غي لاكومب.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.