.
.
.
.

داسيلفا: جاهزون لموقعة الشباب

ضمن الجولة الثالثة عشرة بالدوري السعودي

نشر في: آخر تحديث:

أكد خورخي داسيلفا، مدرب فريقه النصر، جاهزية فريقه لمباراة الشباب الذي لا يقل أهمية عن أقرانه من الفرق الأخرى، فيما أكد الأوروغوياني أنه غير قلق على مستقبل الفريق نظرا لفترة التوقف الكبيرة التي سيشهد بعدها بطل الدوري تطورا ملحوظا وتصحيحا في الجوانب التكتيكية.

وقال داسيلفا خلال مؤتمر صحافي عقد بالعاصمة السعودية الرياض: "سندخل المباراة بعزيمة وإصرار على تحقيق النقاط الثلاث للمحافظة على الصدارة، ونحن تعودنا أن نحترم كل فريق نقابله، والشباب فريق كبير بتاريخه وإنجازاته، ويملك لاعبين جيدين، وأنا كمدرب كل ما يهمني دائماً هو أن يكون فريقي في جاهزيته الفنية، وثقتي بلاعبي فريقي كبيرة لتحقيق الفوز".

وأشار إلى أن النصر يتطور فنياً من مباراة لأخرى، وأضاف: "أنا لا أرغب في الحديث عن عطاء الفريق في الفترة الماضية مع الجهاز الفني السابق، لأننا كمدربين كل منا يحترم عمل الآخر، غير أنني سأتحدث عن الفترة التي أشرفت فيها على الفريق منذ مباراة هجر، حيث تمكن الفريق من تسجيل خمسة أهداف ولم يتعرض للخسارة ولم تستقبل شباكنا أي هدف، وهذا مؤشر على تطور الفريق من النواحي الدفاعية، وأي مدرب يتمنى أن يتمكن فريقه بأن يسجل في الربع الساعة الأول هدفين نظيفين".

وزاد: "ولكن حدوث مثل ذلك قليل في عالم كرة القدم، وتحديداً في الدوري السعودي، نتيجة تقارب المستويات الفنية بين الفرق، والدوري صعب، ويحتاج لجهد وبذل وعطاء، وأنا غير قلق على مستقبل الفريق، ولكنني أنتظر فترة التوقف المقبلة التي سيكون فيها عمل كبير من الناحية الفنية والبدنية، وأيضا تصحيح لبعض الجوانب التكتيكية".

وأشاد المدرب العاصمي باللاعب يحيى الشهري قائلاً: "هو لاعب مميز وموهوب وخلوق ويملك إمكانات فنية جيدة، وهو ملتزم ومنضبط في التدريبات لكنه لم يقدم المستوى المعروف عنه، وهذا يعود إلى أنه كان طيلة الفترة الماضية مع المنتخب، ولم يشارك معه لفترة طويلة، وربما افتقد لحساسية الكرة التي ستعود له مع مرور المباريات، وأنا راض عما قدمه يحيى وجميع اللاعبين، ولكن طموحاتي بهم جميعاً أكبر، خصوصاً أنني متأكد من أن لديهم أكثر مما قدموه في الفترة الماضية.

وعن غياب الثنائي محمد حسين وحسين عبدالغني عن مباراة الشباب، أجاب داسيلفا: "بلا شك حسين ومحمد حسين لهما ثقلهما الفني، كما أنهما يملكان خبرة عريضة، ولكن النصر يملك البديل الجاهز والقادر على سد غياب أي لاعب، وثقتي كبيرة بجميع اللاعبين".

من جانبه، قال لاعب الوسط إبراهيم غالب إنه وزملاءه اللاعبين جاهزون للمباراة. وأضاف: "للمباراة أهمية كبيرة في ظل أننا نلعب أمام فريق منافس على بطولة الدوري، ولدينا رغبة في توسيع الفارق النقطي بيننا وبين أقرب المنافسين مع نهاية الدور الأول للدوري، وأتمنى أن نوفق كلاعبين في تحقيق الفوز والمضي قدماً نحو المحافظة على لقبنا".

وعن تكوينه لثنائي مع زميله شايع شراحيلي وقدرتهما على التواصل مع اللاعبين الأجانب بشكل سريع، أجاب غالب: "باختصار ما تشاهدونه هو نتاج بيئة النصر ولله الحمد، فالنصر به بيئة جاذبة، وأي لاعب يحضر لدينا يتمكن بسهولة من الدخول في مجموعة الفريق دون أن يجد أمامه أي معوقات، ونحن كلاعبين متماسكون داخل وخارج الملعب، وهذا الأمر الذي جعل الفريق يتفوق وتكون لديه شخصية تميزه عن بقية الفرق".