.
.
.
.

بونيودكور يجبر النصر على التعادل "آسيويا"

بيروزي يتصدر المجموعة بفوز عريض على لخويا القطري

نشر في: آخر تحديث:

خسر النصر السعودي نقطتين ثمينتين بتعادله أمام ضيفه بونيودكور الأوزبكي 1-1 في المرحلة الأولى لمباريات المجموعة الأولى لدوري أبطال آسيا.
وبدأت الشوط بمحاولات نصراوية لفرض سيطرتهم على المباراة إلا أنه فشل مبكرا بسبب عدم الانسجام بين لاعبيه الذي وضح جليا لوجود تغييرات كبيرة على التشكيله الأساسية للمدرب الذي زج بخمس أسماء من البداية وهم أحمد الفريدي والاوروغوياني فابيان والاكوادوري ويلا والمدافع محمد عيد وعوض خميس كبدلاء لمحمد السهلاوي ويحيى الشهري وحسن الراهب والبحريني محمد عيد وشايع شراحيلي.

وفاجأ الضيوف أصحاب الأرض بافتتاحهم التسجيل عند الدقيقة 14 بعد أن لعب نجمه رشيدوف كرة عرضية من ركلة ركنية تكفل بها حارس النصر عبدالله العنزي بتحويلها في شباك فريقه بالخطأ.
حاول النصراويين العودة سريعا الى المباراة وكاد لاعبه البولندي ادريان ان يسجل التعادل بعدما سدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء تصدى لها الحارس بصعوبة.
وواصل النصر محاولاته إلا أن الكلمة العليا كانت للاعبي بونيودكور الذين لعبوا بتنظيم دفاعي محكم وشكلوا خطورة على أصحاب الأرض من خلال اعتمادهم على الهجمات المرتدة.
في الشوط الثاني أظهر النصراويين رغبة كبيرة لتسجيل التعادل ونجح بعد مرور ست دقائق فقط بعدما بدأ الاوروغوياني فابيان بكرة مررها لادريان الذي بدوره أعادها له بالكعب ليسددها قوية في شباك الأوزبك.
وواصل النصر هجومه على مرمى الأوزبك الذين اعتمدوا على إغلاق مناطقهم الدفاعية بإحكام.
وكاد الاكوادوري ويلا مهاجم النصر أن يسجل هدف فريقه الثاني حينما تلقى تمريرة من البولندي أدريان ليسدد الكرة مرت بجانب القائم الأيمن للحارس الأوزبكي.
وحاول الاوروغوياني داسيلفا مدرب النصر تنشيط خط هجومه حينما زج أولا بمهاجمه محمد السهلاوي بديلا للاكوادوري ويلا ومن ثم زج بالمهاجم حسن الراهب بديلا للبولندي أدريان.
وواصل النصر سعيه نحو تسجيل الهدف الثاني بعدما حاصر الأوزبك في ملعبهم وحاول اختراق دفاعاتهم القوية عن طريق الاطراف الا أنه فشل في فك الدفاع الاوزبكي لتنتهي المباراة بالتعادل 1-1.
ويتصدر فريق بيروزي الايراني ترتيب المجموعة بفوزه على فريق لخويا القطري بثلاثية نظيفة.