.
.
.
.

لقطة ختام.. الضربة في غالب.. والألم بالقلوب

نشر في: آخر تحديث:

تعاطف السعوديون مع إبراهيم غالب لاعب وسط النصر بعدما تعرض إلى قطع كامل في الرباط الصليبي إثر تدخل عنيف من لاعب لخويا القطري ضمن مباراة دوري أبطال آسيا مساء االثلاثاء على ملعب عبد الله بن خليفة بالدوحة.

وشارك الآلاف من مختلف أطياف المجتمع السعودي صورة غالب في منصة تويتر، وهو يئن من الإصابة، متمنين له السلامة والشفاء العاجل، مما جعل وسم اللاعب عبر الموقع الإلكتروني يصل إلى رقم عال خلال دقائق بسيطة فور أن بث النصر خبر الإصابة رسمياً.

وبالرغم من المنافسة العالية بين الفريقين بين قطبي الرياض ووقوف غالب سدا منيعا أمام صانع ألعاب الهلال تياغو نيفيز في مناسبات كثيرة أخرها نهائي الكأس 2014 ومباراة الذهاب الموسم الجاري، إلا أن البرازيلي تمنى عبر صفحته بتويتر السلامة والتوفيق للاعب الأصفر.

اللاعب المولود في السادس عشر من شهر مايو 1991 بمدينة رأس تنورة، يعتبر من أبرز النجوم السعوديين في الخمس سنوات الماضية على الصعيدين الفني والأخلاقي، مما جعل الجماهير الرياضية تشارك غالب لحظاته الحزينة بقولها: "الضربة في غالب.. والألم بالقلوب".