.
.
.
.

علي الزبيدي.. الراحل رقم 20 عن أسوار الاتفاق

الاتحاد أكثر الأندية استفادة من لاعبي النادي الشرقي

نشر في: آخر تحديث:

سيكون علي الزبيدي المدافع المنضم إلى أهلي جدة أخيراً، اللاعب رقم 20 الذي يرحل من الاتفاق باتجاه 5 أندية اعتادت على ضم لاعبي الاتفاق، يتقدمهم الاتحاد الذي جلب 6 لاعبين من الفريق الشرقي.

وإلى جانب الزبيدي، استفاد أهلي جدة من خدمات الدولي تيسير آل نتيف، الحارس الذي تكوّن في الاتفاق، وانتقل إلى النادي الغربي مطلع القرن الحالي، قبل أن يرحل إلى غريمه الاتحاد وبعد ذلك الفيصلي والخليج، واتبع ذلك بيحيى عتين الذي مثل أخضر الغربية موسم 2012-2013، لكنه لم يستمر أبعد من ذلك، وعاد إلى ناديه، كما جلب الأهلي بدر الخميّس من التعاون، وهو الذي ترعرع في النادي الشرقي، ليكون مجموع لاعبي الاتفاق الذين تحولوا إلى أهلاويين 4 لاعبين.

أما الاتحاد فبدأ علاقته مع لاعبي الاتفاق بانتقال حمد العيسى الذي كان عنصراً أساسياً في القائمة التي أعادت النادي الشرقي إلى البطولات المحلية عندما حقق كأس الأمير فيصل بن فهد 2002، وتبعه سعد العبود في 2006 ولكن الأخير لم يضع بصمة كبيرة في مشواره مع بطل آسيا آنذاك، واتبعه بضم عبدالرحمن القحطاني في الموسم الذي يليه، ولم يستمر الجناح الدولي لأكثر من موسم واحد وعاد إلى ناديه.

وجلب أصفر جدة علي الشهري قائد الاتفاق في 2008، ولكنه لم يستطع حجز خانة في متوسط الميدان بسبب تواجد سعود كريري والعماني أحمد حديد، ثم استعان براشد الرهيب الظهير الدولي الذي بقي في صفوف الفريق حتى قبل أسابيع، وبعده استعار الاتحاد محمد الراشد من التعاون لموسم ونصف، وهو الذي خرج من فئات الاتفاق السنّية ولعب لفترة قصيرة في الفريق الأول.

وضم الهلاليون 5 اتفاقيون بدأها بأحمد خليل المدافع الدولي في نهاية التسعينيات الميلادية، ومن ثم استعان بحسين العلي الذي سجل هدف الفوز في آخر بطولة آسيوية حققها الأزرق، وتعاقد بنظام الإعارة مع حارس المرمى ظافر البيشي في 2005، وفي 2013 أعاد الهلال عبدالله الحافظ لاعب الاتفاق السابق ويونياو ليريا البرتغالي إلى الملاعب السعودية من جديد، قبل أن يشتري عقد حمد الحمد الصيف الماضي.

أما الشباب، فاستفاد من خدمات أحمد البحري بنظام الإعارة في 2006 لفترة قصيرة، وبعدها ضم ماجد العمري في 2009 الذي تعرض لإصابة الرباط الصليبي بعد الانتقال بفترة قصيرة، وفي 2012 تعاقد مع الدولي سيّاف البيشي.

وبدأت علاقة النصر بلاعبي الاتفاق مع انتقال سعد الشهري نهاية التسعينيات الميلادية، وتعرض للإصابة واختفى من قائمة الأصفر بعدها، ومن ثم تعاقد مع أحمد البحري في 2006، وبقي مع الفريق لـ3 مواسم قبل الاستغناء عنه، وفي 2010 تعاقدت إدارة الأصفر مع عبدالرحمن القحطاني الذي بقي في صفوف النصر 3 مواسم دون أن يصيب نجاحاً، وفي صيف 2013 ضربت إدارة الأمير فيصل بن تركي الرقم القياسي في سوق الانتقالات السعودية بضم يحيى الشهري، وفي الصيف الماضي تعاقد النصراويون مع أحمد عكاش لاعب الظهير الأيسر.