.
.
.
.

الاتفاق الجديد يبدأ مشوار العودة بخماسية النهضة

نشر في: آخر تحديث:

قبل أيام معدودات نصب الاتفاقيون خالد الدبل رئيساً لهم خلفاً للمخضرم عبدالعزيز الدوسري، وشعار مجموعته العريض كان "الاتفاق الجديد" لم يحتج الأمر لفترة طويلة قبل أن يتبين المتابعون ذلك.

الدبل، سليل الراحل القوي في أروقة الاتحاد الدولي لكرة القدم، قفز بالاتفاق إلى مراتب لم يعهدها محبوه، بدأ علاقته بهم بصفقة الدولي أحمد الكسار، ليعيد صياغة الانتقالات في النادي المشهور ببيع لاعبيه، في واحدة من أكبر صفقات الصيف، قبل أن ينهي الخلاف مع الموهوب كنو ويعيده إلى التدريبات.

مساء الخميس كان حاسماً في مسيرة الاتفاق بطريقه نحو الأضواء من جديد، والعقبة النهضة الفريق الذي كان قاب أو أدنى من الوصول إلى دوري جميل، في ديربي الدمام الذي غاب لزمن طويل، الانتدابات الجديدة أدت دورها، أحمد الكسار تكفل بإبقاء الشباك عذراء، أما المهاجم فيصل الجمعان القادم من الفتح فسجل هدفين.

توجه الاتفاقيون ويتقدمهم الشاب الدبل باتسامة عريضة نظير الأهداف الخمسة التي سجلها لاعبوه نحو الجماهير المحتشدة لتكون شاهدة على عودة الفارس نحو مكانه المعروف.