.
.
.
.

أهلي جدة يتجاوز الطائي ويطير إلى ثمن النهائي

جحفلي يكرر موقفه بكأس الملك وينقذ الهلال من النهضة

نشر في: آخر تحديث:

حقق الأهلي فوزاً سهلاً على ضيفه الطائي "درجة أولى" 3-صفر، في الدور 32 من كأس الملك والذي شهد فوز الجيل "درجة أولى" على ضيفه الفيصلي بركلات الترجيح 5-4.

وعلى ستاد الملك عبدالله "الجوهرة المشعة" بجدة، لم يجد الأهلي أي صعوبة في تجاوز ضيفه الطائي الذي ينشط في دوري الدرجة الأولى السعودي.

وافتتح السوري عمر السومة مهاجم الأهلي أهداف فريقه عند الدقيقة 22 عن طريق ركلة جزاء.

وانتظر الأهلي حتى الدقيقة 57 والتي شهدت تسجيل هدفه الثاني عن طريق مهاجمه عمر السومة.

ولعب الطائي بعشرة لاعبين في الدقائق العشر الأخيرة بعدما حصل لاعبه أحمد المولد على البطاقة الحمراء.

واختتم مدافع الأهلي أسامه هوساوي أهداف فريقه بتسجيه الهدف الثالث عند الدقيقة 83 عن طريق ركلة جزاء.

وسيلعب الأهلي في الدور ثمن النهائي أمام الفائز من مباراة هجر وضمك "درجة أولى" التي ستقام السبت المقبل.

وعلى ستاد الأمير عبدالله بن جلوي بالأحساء تأهل فريق الجيل "درجة أولى" إلى الدور ثمن النهائي بعدما أقصى ضيفه الفيصلي بركلات الترجيح.

وانتهى شوطي المباراة الأصلي والاضافي بالتعادل السلبي ليلجأ الفريقان إلى ركلات الترجيح والتي حسمها الجيل 5-4 ليطير لمواجهة العروبة في الدور ثمن النهائي.

وأفلت الهلال حامل اللقب من الخروج المبكر من كأس الملك حينما قلب تأخره بهدف إلى فوز بهدفين أمام مضيفه النهضة "درجة أولى" في الدور 32 من المسابقة الذي شهد فوز الحزم "درجة أولى" على ضيفه الفتح 1-صفر.
وعلى استاد الأمير محمد بن فهد بالدمام أهدى المدافع محمد جحفلي فريقه الهلال بطاقة التأهل حينما سجل هدف الفوز في مرمى النهضة قبل النهاية بأربع دقائق.
وشهدت المباراة سيطرةً هلالية وسط تنظيم مميز للاعبي النهضة الذين اعتمدوا على الهجمات المرتدة والتي شكلت خطورة كبيرة على مرمى الضيوف.
وعند الدقيقة 26 نجح النهضة بخطف هدف السبق عن طريق مهاجمه الموريتاني اسماعيل دياكيتي.
وحول الهلال العودة سريعاً من خلال شن هجماته على مرمى خصمه الا أنه اصطدم بدفاع لاعبو النهضة وحارسهم أسامه الحمدان الذي تألق وتصدى لأكثر من كرة في الشوط الأول.
واضطر حكم المباراة إلى احتساب 11 دقيقة كوقت بدل الضائع بسبب صيانة علم الزاوية.
وفي الشوط الثاني واصل الهلال سيطرته وحاول تسجيل هدف مبكر وكاد أن يحث ذلك عن طريق مهاجمه ناصر الشمراني الذي حول عرضية البرازيلي ادواردو بقدمه إلا أنه وجدت الحارس المتألق أسامة الحمدان الذي أبعدها بصعوبة.
ودفع اليوناني دونيس مدرب الهلال بكافة أوراقه الهجومية حينما أسرك المهاجمان ياسر القحطاني والبرازيلي ألميدا.
وانتظر الهلال حتى الدقيقة 83 والتي شهدت تسجيله هدف التعادل عن طريق مهاجمه البديل البرازيلي ألميدا الذي حول عرضية زميله عبدالله الزوري برأسه في شباك النهضة.
وواصل الهلال هجومه ونجح مدافعه محمد جحفلي بتسجيل هدف فريقه الثاني عند الدقيقة 86 حينما سدد كرةً قوية داخل منطقة الجزاء استقرت في شباك الحارس أسامه الحمدان.
وسيلعب الهلال في الدور ثمن النهائي أمام الفائز من مواجهة النجوم ونجران التي ستقام غداً.