.
.
.
.

من النوبي وحتى النجراني.. 8 قدساويين ارتدوا قميص الهلال

نشر في: آخر تحديث:

بإعلان الهلال عن ضم ماجد النجراني لاعب القادسية والمنتخب السعودي، ارتفع عدد اللاعبين الذين ضمهم الهلاليون من القادسية في تاريخهم إلى 8 لاعبين، كان أولهم عوض النوبي الذي رحل إلى الهلال في الستينات الميلادية.

وانتقل عوض النوبي من القادسية إلى الهلال في موسم 1967-1968، وحينها حضر إلى الأزرق كلاعب مهاجم، إلا أنه برز في خانة قلب الدفاع حتى ترك كرة القدم مطلع السبعينات الميلادية.

وفي السبعينات الميلادية ضم الهلال لاعبين من القادسية وهما الراحل عبدالرحمن بشير الشهير بـ"الغول"، وحارس المرمى خالد فهمي، وبقي الغول في صفوف الهلال حتى نهاية السبعينات، وكان ضمن عناصر الفريق الذي جلب أول بطولة دوري للهلال في موسم 1976-1977، أما الحارس فهمي فبقي بالهلال ولم يصب أي نجاح مع الأزرق العاصمي.

وبعد توقف طويل، عاد الهلاليون إلى الاستفادة من لاعبي القادسية، وضموا المدافع عبدالله شريدة الذي بدأ مشواره الرياضي لاعباً في القادسية عام 1988، وانتقل إلى الأزرق في 1995 وبقي في صفوفه لمدة عقد كامل شهد تحقيق 5 بطولات آسيوية و4 بطولات دوري و3 بطولات كأس ولي العهد ومثلها بطولة كأس الأمير فيصل بن فهد "الاتحاد السعودي سابقاً".

وبعد منافسة شرسة مع اتحاد جدة، فاز الهلال بخدمات ياسر القحطاني مهاجم القادسية والمنتخب السعودي بعدما قدموا 22 مليون ريال، وفاز معه بـ13 بطولة محلية، ولا يزال القحطاني يلعب في صفوف الهلال وبقي في عقده موسم كامل.

وخطف الهلال خدمات ياسر الشهراني لاعب القادسية السابق في صيف 2012 بعد صراع طويل مع غريمه النصر، وفي موسمه الأول حقق الظهير الأيسر بطولة كأس ولي العهد 2013 على حساب النصر، وفي موسم 2014-2015 فاز بكأس الملك على حساب النصر كذلك، وفي الموسم الماضي خطف كأس السوبر من النصر ورفع كأس ولي العهد عقب تجاوز أهلي جدة 2-1 في فبراير الماضي.

وفي آخر صفقات الهلال مع لاعبي القادسية قبل انتقال النجراني، تعاقدت إدارة الأمير عبدالرحمن بن مساعد مع سلمان الخالدي في شتاء 2011، لكنه لم يلعب سوى مباراتين في الدوري ورحل بعد ذلك الموسم مباشرة إلى الرائد.