.
.
.
.

نصر زوران يسقط أمام القادسية

نشر في: آخر تحديث:

أوقف القادسية مسلسل انتصارات النصر، بعد فوزه عليه 3-2 على استاد الأمير سعود بن جلوي بالخبر، في المرحلة الـ16 من دوري جميل السعودي للمحترفين.

وسجل أهداف القادسية البرازيلي بيسمارك فيريرا "34"، والمدافع نواف الصبحي "42"، وحسن العمري "50"، وسجل هدفي النصر محمد السهلاوي "13"، والمدافع محمد عيد "55".

وبدأ النصر المباراة بهجوم مكثف وسنحت له فرصة تسجيل هدف السبق بعد مرور 5 دقائق، حينما حصل على ركلة جزاء تسبب بها مدافعه خالد الغامدي، ليتقدم لها المهاجم محمد السهلاوي ويسددها إلا أن الحارس فيصل مسرحي تصدى لها بصعوبة.

وعند الدقيقة 13 نجح المهاجم محمد السهلاوي بتعويض إخفاقه بإضاعة ركلة الجزاء بتسجيله هدف السبق حينما سدد كرةً قوية من خارج منطقة الجزاء استقرت في شباك الحارس فيصل مسرحي.

وكاد القادسية أن يسجل هدف التعادل عن طريق مهاجمه النيجيري الذي ارتقى لعرضية زميله عبدالرحمن العبيد وحول الكرة برأسه مرت بجانب القائم الأيمن للحارس حسين شيعان.

وعند الدقيقة 20 اضطر الكرواتي زوران ماميتش مدرب النصر إلى إجراء أول تغييراته بخروج البرازيلي برونو أوفيني المصاب ودخول المدافع محمد عيد.

وعند الدقيقة 34 ارتكب الحارس حسين شيعان خطأً فادحاً حينما مرر الكرة بالخطأ للبرازيلي بيسمارك فيريرا مهاجم القادسية الذي استغلها وسددها في شباك النصر.

وعند الدقيقة 42 تمكن مدافع القادسية نواف الصبحي من تسجيل الهدف الثاني حينما حول عرضية زميله أحمد كرنشي برأسه في شباك الحارس حسين شيعان.

وفي الشوط الثاني واصل القادسية إحراجه للنصر حينما نجح لاعبه حسن العمري بتسجيل الهدف الثالث عند الدقيقة 50 بعد تلقيه تمريرة من زميله النيجيري باتريك ايز وراوغ الحارس شيعان ووضع الكرة في الشباك.

بعد الهدف حاول الكرواتي زوران اعادة توازن فريقه بعدما استنفد تغييراته بدخول المهاجم نايف هزازي وصانع الألعاب يحيى الشهري كبديلين للمدافع أحمد عكاش وسامي النجعي.

وعند الدقيقة 55 نجح مدافع النصر محمد عيد بتقليص الفارق بعدما ارتقى لعرضية زميله أحمد الفريدي وحول الكرة برأسه في شباك الحارس فيصل مسرحي.

وعند الدقيقة 65 تلقى النصر ضربةً موجعة بعدما غادر حارسه حسين شيعان أرضية الملعب مصاباً ليحل مكانه المهاجم محمد السهلاوي بسبب استنفاد التغييرات.
وعند الدقيقة 80 كاد القادسية أن يعزز تقدمه حينما استغل البرازيلي بيسمارك تمريرة زميله النيجيري باتريك المتقنة ليواجه المرمى يسدد الكرة وتجد الحارس محمد السهلاوي الذي أبعدها بصعوبة.

وبهذه النتيجة ارتفع رصيد القادسية إلى 16 نقطة متقدماً الى المركز التاسع مؤقتاً، وبقي النصر على رصيده السابق 32 نقطة في المركز الثالث مؤقتاً.