.
.
.
.

إبراهيم سويد: اتحاد جدة لم يكن مؤهلاً للمنافسة

اعتبر ما حققه النادي حتى الآن إنجازاً.. وقضية مانسو أثرت على الفريق

نشر في: آخر تحديث:

أكد إبراهيم سويد لاعب اتحاد جدة السابق بأن فريقه تأثر بشكل كبير من قضية خصم الثلاث النقاط من رصيده بقرار من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بسبب وجود مطالبات مالية للأرجنتيني مانسو، مشيراً في الوقت ذاته إلى أن الصعوبات ستستمر أمام النادي في الفترة المقبلة.

وقال الدولي السابق لـ"العربية.نت": خصم الثلاث نقاط أثر بشكل كبير على الفريق والدليل الناتج التي حدثت بعد القرار، وخاصةً أن الفريق يمر بمشاكل كبيرة في الموسمين الماضيين بالإضافة إلى انخفاض مستوى بعض النجوم مثل المولد والأنصاري".

واستغرب سويد من الغضب الجماهيري الكبير على الفريق بعد الخسارة الثقيلة من غريمه التقليدي الأهلي وزاد: لم يكن أكثر المتفائلين يتوقع قبل بداية الموسم أن يكون الاتحاد منافسا على بطولة الدوري حتى هذه اللحظة الفريق مر بمشاكل كبيرة وقضايا مؤثرة، وأعتقد أن الاحتقان الجماهيري غير مبرر وما تحقق حتى الآن من نتائج بالدوري والتأهل لنهائي كأس ولي العهد يعتبر إنجازاً مقارنة بالظروف.

وأضاف: الاتحاد خسر من الطائي "درجة أولى" في كأس الملك ولم نشاهد هذا الغضب الجماهيري الذي حدث بعد مباراة الأهلي كونه غريما تقليديا والنتيجة كانت ثقيلة وعلى الجماهير أن تقف مع الفريق وتعطيه دفعة معنوية قوية مقارنة بما تحقق حتى الآن لا أن تطالب بإبعاد بعض اللاعبين خاصة وأن الفريق لا يملك بدلاء ولا حتى أموالا ليشتري عقود لاعبين مميزين".

وامتدح لاعب الاتحاد السابق مدرب فريقه التشيلي سييرا، وقال: سييرا يقدم عملا جيدا مع الفريق على الرغم من الظروف وعدم امتلاكه لاعبين مميزين مثل الأهلي والهلال والنصر إلا أنه نجح بتوظيف بعض اللاعبين مثل كهربا والمولد والأنصاري والاتحاد يعتمد فقط عليهم وبقية اللاعبين شبان يحتاجون إلى وقت كبير.

واستبعد سويد أن يواصل الاتحاد المنافسة على لقب الدوري، وأضاف: المرحلة المقبلة ستكون صعبة للغاية على الاتحاد فأعتقد أن الفريق لمن يواصل المنافسة على اللقب لأنه يعتمد فقط على ثلاثة أو أربعة لاعبين فقط وأعيد وأكرر بأن ما حققه الفريق حتى الآن من وصول إلى نهائي كأس ولي العهد وبقائه ضمن الأربع الأوائل يعتبر إنجازا، بالإضافة إلى أن الاعلام ساهم بتأجيج بعض المشاكل فأنباء هبوط الاتحاد إلى الدرجة الأولى تؤثر على اللاعبين بشكل كبير.

وامتدح اللاعب الدولي السابق إدارة ناديه، وقال: أحمد مسعود رحمه الله قدم عملاً مميزاً وعلى الإمكانيات المتاحة لديه وكانت لديه أولويات في عمله، وبعد وفاته أكمل باعشن ذات المهمة واستمر بنفس النهج وأرى أنها نجحت في التوفيق بين عملها الإداري ومتابعة الفريق فنياً وتوفقت في الكثير من القرارات.

وطالب سويد محبي ناديه بالوقوف مع الاتحاد لينهض من جديد، وقال: الإدارة الحالية جيدة وواضحة وصريحة وتحتاج فقط إلى الدعم المالي الكبير وهذا لن يحدث إلا بتكاتف محبيه وسينجحون في حل جميع المشاكل، لكن إذا تركوا النادي سيغرق وسيدخل مرحلة سيكون من الصعب حل أي مشكلة.