.
.
.
.

"الثأر" وبلوغ ربع النهائي.. عنوان جديد لديربي بريدة

نشر في: آخر تحديث:

سيكون استاد الملك عبدالله بالقصيم مسرحاً لقمة نارية تجمع الرائد بغريمه التقليدي التعاون في الدور ثمن النهائي لكأس الملك، بعد نحو أسبوعين من مواجهتهما الدورية.

ويسعى الرائد إلى تكرار تفوقه على غريمه التقليدي التعاون حينما هزمه 3-2 الأسبوع قبل الماضي في دوري جميل السعودي للمحترفين والمضي قدماً نحو الدور ربع النهائي.

وتلقى الرائد خسارةً مفاجئة من أمام الفتح متذيل الترتيب 3-1 في المرحلة السابقة ليتراجع إلى المركز التاسع برصيد 19 نقطة.

وتعاقدت إدارة الرائد خلال فترة الانتقالات الشتوية مع حارس الهلال، خالد شراحيلي، ومدافع النصر عبدالرحمن الشمري ولاعب الشباب بدر السليطين ولاعب أهلي جدة ريان الموسى.

ويعول التونسي نصيف البياوي كثيراً على مهاجمه الغيني إسماعيل بانغورا هداف الفريق والذي سجل هدفين في شباك التعاون في آخر لقاء جمعهما في المرحلة 16 من المسابقة، بالإضافة إلى اللاعب سلطان السوادي وعبدالكريم القحطاني.

وتأهل الرائد إلى هذا الدور بعد فوزه على ضيفه الجبلين "درجة ثانية" 3-صفر سجلها مهاجمه الغيني إسماعيل بانغورا "هاتريك".

وفي المقابل يأمل التعاون في أن يعيد نتيجة الدور الأول أمام غريمه التقليدي حينما هزمه 2-1 في المرحلة الرابعة من دوري جميل السعودي للمحترفين.

واستعاد التعاون توازنه عقب خسارته من الرائد في المرحلة 16 بعد فوزه على ضيفه الشباب 2-صفر ليتقدم إلى المركز السابع برصيد 21 نقطة.

ودعمت إدارة التعاون صفوفها بعدد من اللاعبين خلال فترة الانتقالات الشتوية، إذ تعاقدت مع الروماني لوسيان سان مارتن بديلاً للبرازيلي ساندرو مانويل وتعاقدت مع المهاجم الفرنسي ألاسان ندياي والذي سيشارك غداً للمرة الأولى بديلاً للمغربي منير الحمداوي، بالإضافة إلى اللاعبين المحليين عبدالمجيد السواط من الهلال والمهاجم محمد الصيعري من الاتفاق ومحمد أبوسبعان من الفتح.

ووصل التعاون إلى هذا الدور بعد فوزه الصعب على مضيفه النجوم "درجة أولى" 1-صفر في دور 32 سجله مدافعه البرتغالي ريكاردو ماتشادو في الوقت القاتل.