.
.
.
.

القادسية يفجر أكبر المفاجآت في شباك أهلي جدة

الهلال يبتعد في الصدارة بنقاط الفيصلي

نشر في: آخر تحديث:

فجّر القادسية مفاجأة من العيار الثقيل بعد اكتساحه لضيفه أهلي جدة 4-1، في حين ابتعد الهلال بصدارة دور جميل السعودي للمحترفين بعد فوزه على مضيفه الفيصلي 2-صفر في افتتاح المرحلة 18 من المسابقة.

وعلى ستاد الأمير سعود بن جلوي بالخبر واصل القادسية نتائجه المميزة بعدما حقق فوزاً كبيراً على ضيفه أهلي جدة 4-1.

وبدأت المباراة بهجوم أهلاوي على مرمى القادسية الذي ظهر أكثر تماسكاً من ضيفه خاصة على مستوى اغلاق مناطقه الدفاعية.

وعند الدقيقة 22 أهدر مهاجم الأهلي سلمان مؤشر هدفاً محققاً بعد تلقيه تمريرة أمام المرمى من زميله السوري عمر السومة إلا أنه سدد الكرة خارج الخشبات الثلاث.

وعند الدقيقة 40 تمكن مدافع القادسية عبدالمحسن فلاتة من افتتاح التسجيل لفريقه بعدما حول عرضية زميله البرازيلي ايلتون خوزيه بقدمه في شباك الحارس أحمد الرحيلي.

وعند الدقيقة 45+3 عاد مدافع القادسية عبدالمحسن فلاتة ونجح بتسجيل الهدف الشخصي الثاني بنفس طريقة الهدف الأول بعدما حول عرضية ايلتون بقدمه في شباك الأهلي.

وعند الدقيقة 53 نجح البرازيلي بيسمارك فيريرا بتسجيل الهدف الثالث بعد تلقيه تمريرة مميزة من زميله نايف هزازي ليراوغ الحارس ويضع الكرة في الشباك الأهلاوية.

وعند الدقيقة 76 نجح لاعب القادسية نايف هزازي بتسجيل الهدف الرابع بعدما سدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء استقرت في شباك الحارس أحمد الرحيلي.

وعند الدقيقة 87 تمكن السوري عمر السومة من تسجيل هدف الأهلي الوحيد حينما حول عرضية زميله منصور الحربي برأسه في شباك الحارس فيصل مسرحي.

وبهذه النتيجة ارتفع رصيده القادسية الى 20 نقطة متقدماً إلى المركز الثامن مؤقتاً، وبقي الأهلي على رصيده السابق 40 نقطة في المركز الثاني.


وعلى ستاد الملك سلمان بالمجمعة استعاد الهلال توازنه بعد فوزه الصعب على ضيفه الفيصلي 2-صفر، ليبتعد بفارق أربع نقاط عن الأهلي.

ونجح الفيصلي في إيقاف خطورة الهلال خلال الشوط الأول حينما أغلق مناطقه الدفاعية واعتمد على الهجمات المرتدة.

وسنحت للهلال فرصة ثمينة وحيدة خلال الشوط الأول عند الدقيقة 21 لمهاجمه البرازيلي ليو بوناتيني الذي تلقى تمريرة أمام المرمى من زميله سالم الدوسري وسدد الكرة لتجد الحارس مصطفى ملائكة الذي تصدى بها لتعود لياسر الشهراني الذي سددها بقوة الا أن المدافع محمد سالم ارتمى وأبعدها.

وكاد الفيصلي أن ينهي الشوط الأول متقدماً بهدف حينما اخترق مهاجمه البرازيلي لويزينهو دفاع الهلال وسدد الكرة قوية لتجد الحارس عبدالله المعيوف الذي تصدى لها.

ومع مطلع الشوط الثاني دفع الأرجنتيني رامون دياز بأول تغييراته بعدما أشرك المهاجم السوري عمر خريبين بديلاً عن الاوروغوياني ميليسي.

وعند الدقيقة 50 كان الفيصلي قريباً من افتتاح التسجيل حينما ارتقى مدافعه محمد سالم لعرضية زميله البرازيلي لويزينهو ليحول الكرة برأسه إلا أنها اعتلت عارضة الحارس عبدالله المعيوف.

ورد الهلال سريعاً على هجمة الفيصلي وتحديداً بعد مرور دقيقة بعدما نجح لاعبه سلمان الفرج بافتتاح التسجيل حينما سدد كرةً قوية داخل منطقة الجزاء استقرت في شباك الحارس مصطفى ملائكة.

وعند الدقيقة 67 أهدر لاعب الهلال سالم الدوسري هدفاً محققاً بعد تلقيه تمريرة أمام المرمى من زميله السوري عمر خريبين ليسدد الكرة لتجد الحارس مصطفى ملائكة الذي تصدى لها.

وعند الدقيقة 78 تمكن السوري عمر خريبين من تسجيل الهدف الثاني بعد تلقيه تمريرة من زميله البرازيلي ليو بوناتيني ليواجه المرمى ويضع الكرة في شباك الفيصلي.

وبهذه النتيجة ارتفع رصيد الهلال إلى 44 نقطة في المركز الأول، في حين بقي الفيصلي على رصيده السابق 17 نقطة في المركز العاشر مؤقتاً.