.
.
.
.

إدواردو ينقذ الهلال من الخسارة أمام بيروزي

نشر في: آخر تحديث:

خيم التعادل الإيجابي بهدف لمثله على مباراة بيروزي الإيراني مع الهلال السعودي يوم الثلاثاء في مجمع سلطان قابوس بسلطنة عمان في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الرابعة لدوري أبطال آسيا لكرة القدم.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي ثم تقدم بيروزي بهدف عن طريق محسن مسلمان في الدقيقة 68 ثم أدرك البرازيلي كارلوس إدواردو التعادل للهلال في الدقيقة 83.

وجاءت المباراة ضعيفة في الشوط الأول لكن الأداء تحسن كثيرا في الشوط الثاني وكانت الأفضلية لصالح الهلال ولكن لاعبيه لم ينجحوا في استثمار الفرص التي سنحت لهم.

والتقى الفريقان عشر مرات من قبل في جميع البطولات الآسيوية، حيث فاز بيروزي أربع مرات مقابل ثلاثة انتصارات للهلال وتعادلا ثلاث مرات.

وبدأت المباراة بشكل بطيء حيث مرت الدقائق الأولى دون أي خطورة على المرميين مع انحصار اللعب في وسط الملعب.

وسنحت فرصة خطيرة لبيروزي انتهت بتصويبة من خارج منطقة الجزاء عن طريق وحيد أميري ولكن عبد الله المعيوف حارس الهلال أمسك الكرة بثبات.

وبمرور الوقت بدأ الهلال يفرض سيطرته على مجريات اللعب لكنه عجز عن تشكيل الخطورة المطلوبة على مرمى الحارس علي رضا برينفاند.

وحاول نواف العابد أن يجرب حظه بتسديدة بعيدة المدى ولكن الكرة مرت من فوق الشباك.

واستمر الأداء المتواضع من جانب الفريقين طوال النصف ساعة الأولى من المباراة في ظل حرص كل فريق على تأمين شباكه من أي هدف مباغت.

وقبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول ضاعت فرصة هدف مؤكد للهلال عندما نفذ ياسر الشهراني ضربة حرة إلى داخل منطقة الجزاء ليرتقي لها نواف العابد برأسه لكن الكرة مرت على بعد سنتيمترات قليلة من المرمى.

مع بداية الشوط الثاني كثف الهلال من ضغطه الهجومي أملا في تسجيل هدف السبق وهو ما كاد أن يتحقق خلال الدقائق الأولى لولا الصلابة الدفاعية لأصحاب الأرض.

وسنحت فرصة خطيرة للهلال عن طريق سلمان الفرج الذي توغل بالكرة داخل منطقة جزاء الفريق الإيراني قبل أن يسدد كرة قوية لكنها مرت بجوار المرمى.

ورد بيروزي بهجمة سريعة انتهت بتسديدة بعيدة المدى من مهدي طارمي لكن الكرة مرت من فوق المرمى.

وأجرى رامون دياز المدير الفني لفريق الهلال أولى تغييراته عبر الدفع بعمر خربين وخروج نواف العابد.

وتقدم بيروزي بهدف في الدقيقة 68 عن طريق محسن مسلمان عن طريق تسديدة ضعيفة من خارج منطقة الجزاء لكنها سكنت أقصى الزاوية اليسرى للهلال دون أي تحرك من جانب الحارس المعيوف.

وكان بمقدور الهلال أن يدرك التعادل في الدقيقة 74 إثر تمريرة رائعة من سلمان الفرج إلى عمر خربين امام المرمى مباشرة لكنه تعثر في التسديد لتضيع فرصة خطيرة للفريق السعودي.

ودفع دياز بثاني تغييراته عبر نزول عبد الله عطيف وخروج عبد المالك الخيبري.

واهدر ياسر الشهراني فرصة محققة للهلال قبل ثمان دقائق من نهاية المباراة بعدما تلقى تمريرة رائعة من سلمان الفرج أمام المرمى مباشرة لكن عجز عن التسديد في الشباك.

وادرك الهلال التعادل في الدقيقة 83 بتوقيع لاعب الوسط البرازيلي كارلوس إدواردو من ضربة رأس رائعة مستغلا ضربة ركنية نفذها نيكولا ميليسي.

وكاد عبد الله المعيوف أن يتسبب في الهدف الثاني في مرمى الهلال بعدما أخطأ في الخروج من مرماه ليسدد كمال الدين كاميابيناي الكرة برأسه من امام المرمى مباشرة ولكن الكرة مرت مباشرة من فوق الشباك.

ولم يحدث أي جديد خلال الدقائق الأخيرة لينتهي اللقاء بهدف لكل فريق ويحصد كل منهما نقطة واحدة.