.
.
.
.

ماذا فعل الحكم كلاتينبرغ في 7 نهائيات أدارها؟

42 بطاقة صفراء رفعها الحكم الإنجليزي في المباريات النهائية التي قادها

نشر في: آخر تحديث:

ستكون مباراة كأس ولي العهد بين النصر واتحاد جدة ثامن نهائي يقوده الحكم الإنجليزي مارك كلاتينبرغ طوال مسيرته الدولية التي بدأت قبل 11 عاماً، احتسب خلالها 42 بطاقة صفراء، ومنح حمراء وحيدة، واحتسب ركلة جزاء لمصلحة أتليتكو مدريد العام الماضي.

وكان نهائي كأس الرابطة الإنجليزية بين ليفربول وكارديف سيتي الويلزي في فبراير 2012، أول مباراة نهائية حكمها مدير دائرة التحكيم السعودي، ورفع حينها 3 بطاقات صفراء فقط في المباراة التي امتدت إلى ركلات الترجيح والتي بفضلها رفع ليفربول كأس البطولة.

وفي منتصف ذلك العام، وقف كلاتينبرغ بين ثياغو سيلفا قائد منتخب البرازيل الأولمبي وخوسيه كورونا قائد المنتخب المكسيكي، وانتهت المباراة بفوز الأخير 2-1، بينما أنذر كلاتينبرغ 4 لاعبين بينهم مارسيلو لاعب ريال مدريد.

أما في أغسطس 2013، فكان مارك حكماً لمباراة الدرع الخيرية بين مانشستر يونايتد وويغان أتليتك، وانتهت المباراة بفوز الأول 2-0، ومجدداً رفع كلاتينبرغ 3 بطاقات صفراء، اثنتان منها على لاعبي ويغان.

وحكم كلاتينبرغ أول نهائي خارج بلاده، عندما قاد مباراة كأس السوبر الأوروبي 2014 بين ريال مدريد ومواطنه أشبيلية، وانتهت المواجهة بفوز الريال بهدفي رونالدو، وحينها أشهر بطاقته الصفراء 4 مرات، مناصفة بين الفريقين.

وأشهر كلاتينبرغ أول بطاقة حمراء في النهائيات التي قادها عندما طرد مواطنه كريس سمولينغ مدافع مانشستر يونايتد في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي بين مانشستر يونايتد وكريستال بالاس، وفي 120 دقيقة رفع البطاقة الصفراء 10 مرات.

وكانت حصيلة نهائي دوري أبطال أوروبا 2016 الذي جمع ريال مدريد بجاره أتليتكو 8 بطاقات صفراء، 6 منها للاعبي ريال مدريد الذين احتفلوا ببطولتهم القارية رقم 11.

وفي نهائي يورو 2016 بعده بأشهر أنذر الحكم الإنجليزي لاعبي فرنسا والبرتغال 10 مرات، 6 منها للفريق الفائز.