.
.
.
.

التعاون يعود من دبي بنقطة التعادل

تعادل سلبياً مع الأهلي في مباراة مثيرة

نشر في: آخر تحديث:

خيم التعادل السلبي على مباراة أهلي دبي مع ضيفه التعاون السعودي يوم الاثنين، في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الأولى لدوري أبطال آسيا.

ورفع الأهلي رصيده إلى أربع نقاط في المركز الثاني بفارق نقطتين خلف استقلال طهران الإيراني المتصدر متفوقا بفارق الأهداف فقط على التعاون صاحب المركز الثالث ويأتي لوكوموتيف طشقند الاوزبكي في المركز الرابع بثلاث نقاط.

وجاءت أول فرصة في المباراة مع حلول الدقيقة الرابعة عبر تسديدة قوية من الحسن ندياي لاعب التعاون لكنها مرت بجوار المرمى.

وانتظر الأهلي حتى الدقيقة 23 للوصول إلى مرمى الفريق الضيف، بعدما سدد ايفرتون ريبيرو كرة قوية ولكن فهد الشمري حارس التعاون تصدى للكرة ببراعة.

وكان الأهلي قريبا من تسجيل هدف السبق في الدقيقة 25 عبر تسديدة متقنة من عبدالعزيز صنقور، ولكن الكرة ضلت طريقها للشباك.

ورد التعاون بهجمة سريعة انتهت عند لوسيان سانمارتين، الذي اطلق تسديدة صاروخية لكنها ضلت طريقها للمرمى.

وقبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول، تصدت العارضة لتسديدة بعيدة المدى لماخيتي ديوب لتحرم الأهلي من هدف محقق.

ومع بداية الشوط الثاني، واصل الأهلي محاولاته وكان ماخيتي ديوب قريبا من التسجيل ولكنه تعثر في التسديد وهو على بعد خطوات قليلة من المرمى.

وشن الأهلي محاولتين جديدتين عن طريق إسماعيل الحمادي وايفرتون ريبيرو لكن دون خطورة حقيقية على مرمى الفريق الضيف.

ورد التعاون بهجمة سريعة في الدقيقة 67 انتهت بتسديدة قوية من لوسيان سانمارتين، لكن الكرة ضلت طريقها للشباك الإماراتية ثم سدد عبدالله إبراهيم كنو لاعب التعاون كرة جديدة لكنها مرت بجوار القائم.

وتصدى الشمري حارس التعاون لتسديدة قوية من ماخيتي ديوب قبل عشر دقائق من النهاية.

وقبل دقيقتين من نهاية المباراة كاد سعيد الدوسري أن يخطف هدف الفوز للتعاون لولا براعة ماجد ناصر حارس الأهلي.

وهذه هي أول مواجهة تجمع بين الفريقين نظرا لأن التعاون لم يسبق له المشاركة على المستوى القاري من قبل.