.
.
.
.

قصة "راجا مانغالا" انتهت بثلاثية خضراء

نشر في: آخر تحديث:

في العاصمة التايلاندية بانكوك، ومع اقتراب السابعة من مساء الخميس، كل الطرق تؤدي إلى ملعب راجا مانغالا، فيما التذاكر بيعت جميعها.

وعلى أرض الملعب 11 لاعباً بمواجهة 11 آخرين، أما في مدرجات الملعب، قرر نحو 30 سعوديا الوقوف بوجه 50 ألف تايلاندي.

الجمهور التايلاندي بقي وراء منتخبه حتى بعد الخسارة، انتظر اللاعبين وشجعهم، لتنتهي قصة راجا مانغالا بثلاثية خضراء، وتبدأ قصة الثلاثاء المقبل أمام العراق في جدة.