.
.
.
.

صراع البقاء يشعل مواجهات أندية الشرقية

نشر في: آخر تحديث:

يشهد ملعبي الأمير سعود بن جلوي بالخبر وستاد الأمير محمد بن فهد بالدمام، مواجهتين حاسمتين لأندية الشرقية، إذ يستضيف القادسية غريمه التقليدي الاتفاق، ويحل الفتح ضيفاً ثقيلاً على الخليج في مهمة خطف نقاط الأمان، ضمن مواجهات المرحلة 25 من دوري جميل السعودي للمحترفين.

وعلى ستاد الأمير سعود بن جلوي بالخبر يبحث فريقا القادسية وغريمه التقليدي الاتفاق عن ثلاث نقاط تبعد أحدهما عن صراع الهبوط.

يدخل القادسية المضيف اللقاء وهو مثقل بالجراح بعد التراجع الكبير للفريق خلال المراحل الأربع الأخيرة بعد تلقيه أربع خسائر متتالية أمام الخليج والفتح واتحاد جدة والرائد لتقرر ادارته إلغاء عقد البرازيلي هيليو دوس آنغوس وتعيين السعودي بندر باصريح لقيادة الفريق في المرحلتين الأخيرتين.

ويحتل القادسية المركز 12 برصيد 24 نقطة، وبفارق نقطتين عن الخليج صاحب المركز قبل الأخير وستقرب الخسارة ان حدثت الفريق من العودة لدوري الدرجة الأولى.

وفي المقابل لا يختلف وضع الاتفاق كثيراً عن جاره إذ فقد نغمة الانتصارات في المرحلتين الماضيتين بتعادله أمام الفيصلي 3-3 وخسارته أمام اتحاد جدة 4-1 في المرحلة الماضية.

ولا يبتعد الاتفاق عن مناطق الخطر حيث يحتل المركز الثامن برصيد 26 نقطة وبفارق 4 نقاط عن الخليج متذيل الترتيب، في حين أن انتصاره لو تحقق سيبعده نهائياً عن خطر الهبوط.

وعلى ستاد الأمير محمد بن فهد بالدمام يسعى الفتح لتوقيع صك الهبوط رسمياً لمضيفه الخليج.

ويعيش الفتح فترةً مميزة بقيادة مدربه التونسي فتحي الجبال الذي نجح بانتشال الفريق من المركز الأخير الى العاشر برصيد 25 نقطة تحقيقه لثلاث انتصارات متتالية في المراحل الثلاث الأخيرة على القادسية والباطن والوحدة.

وسيضمن الفوز ان تحقق للفتح البقاء بطل الدوري موسم 2012-2013 بنسبة كبيرة حيث سيرفع رصيده الى 28 نقطة مبتعداً عن مناطق الخطر.

وفي المقابل يبحث الخليج انعاش حظوظه بالبقاء بعد صعوبة مهمته حيث يحتل المركز قبل الأخير برصيد 22 نقطة وبفارق نقطتين عن القادسية صاحب المركز 12 وثلاث نقاط عن الباطن والفتح صاحبي المركز 11 و10.

ويعلم أبناء الدانة أن الخسارة من الفتح فوز الباطن على التعاون وفوز القادسية على الاتفاق ستعني مرافقته للوحدة رسمياً الى دوري الدرجة الأولى السعودي.