.
.
.
.

أجانب الاتحاد.. حاسمون في شباك النصر

نشر في: آخر تحديث:

في إحدى تحديات الاتحاد المستمرة في الأعوام الأخيرة، يواجه الأول نظيره النصر يوم الخميس بهدف الفوز بعد أن كان آخر انتصار عرفه الاتحاديون يعود إلى قبل 5 أعوام بأقدام البرازيلي دييغو دي سوزا.

وأتى آخر انتصار اتحادي على النصر في جولة الذهاب من موسم 2012 – 2013 بعد أن أتى بهدف وحيد أحرزه البرازيلي دييغو دي سوزا في اللقاء الذي انتهى بهدف دون رد، على أرضية ستاد الملك فهد بالرياض.

ويعول الاتحاد كثيرا على أهداف أجانبه لحصد نقاط النصر فقد أتت آخر نقاط أحرزها الاتحاد من لقاءات النصر، بقدم محمود كهربا الذي أحرز هدفا في إياب الموسم الماضي الذي انتهى بهدف لمثله.

ولعب الاتحاد 18 لقاء دوري أمام النصر منذ بدء دوري المحترفين في 2008 – 2009، انتصر في 5 وخسر في 8 وتعادل في 5، وأحرز أجانب الاتحاد 8 أهداف على مدار تسعة مواسم في لقاءات الأصفرين.

وسجل المحترف المصري عماد متعب هدفا اتحاديا في موسم 2008 – 2009، وانتهى بفوز للاتحاد، وفي موسم 2009 – 2010، أحرز العماني أحمد حديد هدفا إلا أن المواجهة انتهت بفوز نصراوي.

وسجل أجانب الاتحاد 3 أهداف في لقاء ختام الدوري السعودي للموسم 2010 – 2011، حيث انتهى اللقاء بخمسة أهداف اتحادية مقابل هدفين للنصر، وسجل من محترفو الاتحاد، الجزائري عبدالملك زياية هدفان، والبرتغالي باولو جورج هدف وحيد.

وفي إياب موسم 2011 – 2012، سجل الكونغولي فابريس أونداما هدفا في مرمى النصر في اللقاء الذي انتهى بهدف لمثله.

وكان هدف دييغو دي سوزا البرازيلي في ذهاب موسم 2012 – 2013 آخر الأهداف الاتحادية التي أتت بالنقاط الثلاث للبيت الاتحادي أمام النصر في اللقاءات الدورية، فيما يعد هدف محمود كهربا في موسم 2016 – 2017، آخر أهداف الأجانب في مرمى النصر.