ريبروف.. ثالث أفضل مدربي أهلي جدة خلال العقد الأخير

الأوكراني يتفوق على 5 مدربين.. وغروس وياروليم الأفضل

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
4 دقائق للقراءة

يعد الأوكراني سيرغي ريبروف مدرب أهلي جدة الحالي ثالث أفضل مدرب مر على الفريق خلال العقد الأخير بعدما حقق نسبة فوز تفوق فيها على 5 مدربين آخرين.

وتعاقد الأهلي خلال العقد الأخير مع 9 مدربين وهم مالدينوف، غوستافو ألفارو، سيرجيو فارياس، رايفيتش، كارل ياروليم، فيتور بيريرا، كريستيان غروس وجوزيه غوميش قبل وصول ريبروف.

ويأت ريبروف في المركز الثالث من ناحية نسبة تحقيق الفوز في النادي الغربي بعد كل من السويسري كريستيان غروس والتشيكي كارل ياروليم.

وعقب لعب 13 مباراة في الموسم الحالي، انتصر الأهلي تحت إشراف مدربه الأوكراني في 7 لقاءات، وتعادل في 4، وخسر مباراتين بنسبة فوز تصل إلى 53.85%.

وقبل تسعة مواسم، قاد مالدينوف الفريق الغربي موسم 2008 – 2009، وكانت نتائجه في أول 13 جولة دربها، الانتصار في 5 مباريات، والتعادل في 5، والخسارة في 3 مباريات، ووصلت نسبة الفوز تحت قيادته إلى 50%.

وأشرف المدرب الأرجنيتيني غوستافو ألفارو، على دفة الأهلي في الموسم الذي تلا مالدينوف 2009 – 2010 في 8 مباريات، وكانت نسبة الفوز 37.5% انتصر في 3، وتعادل مرتين، وخسر المباريات الثلاث المتبقية.

واستعان أهلي جدة بالمدرب البرازيلي سيرجيو فارياس، الذي لم يكن أفضل ممن سبقه، بعد أن انتصر في مباراة واحدة، وتعادل في 2، وخسر 3، من أصل 6 لقاءات أشرف عليها، ونسبة فوز وصلت إلى 16.67%.

وبدأ الأهلي موسم 2010 – 2011 تحت إشراف النرويجي تروند سوليد لـ3 لقاءات فقط، ونسبة فوز وصلت إلى 33.33%، حيث خسر في اثنتين وانتصر في واحدة، قبل أن يستقطب الأهلي ميلوفان رافيتش، وحقق 6 انتصارات، وتعادلين، و5 خسائر، ونسبة فوز متوسطة 46.15%.

وكانت اللقاءات الـ13 الأولى لياروليم، عام 2011 – 2012، هي الأميز له بين الأعوام التي تلتها، فقد حقق مع الأهلي 9 انتصارات، و3 تعادلات، وخسارة وحيدة، إلا أن علاقة الأهلي بالمدرب التشيكي انتهت أواخر موسم 2012 – 2013، حيث كانت نسبة الفوز في موسمه الأول 73.08%، أما في موسمه الثاني فقد انخفضت إلى 50%، من أصل 20 لقاء قبل إقالته.

وأقنع الأهلي المدرب البرتغالي فيتور بيريرا بالقدوم إلى النادي الغربي موسم 2013 – 2014، بعد أن سطع نجم بيريرا لإحرازه الدوري البرتغالي في الموسم السابق وفي أول 13 مباراة بإشراف البرتغالي، حق الأهلي 5 انتصارات، 5 تعادلات، و3 خسائر، بنسبة فوز لم تتعد 46.15%.

وتعاقد الأهلي مطلع موسم 2014 - 2015 مع السويسري كريستيان غروس، والذي يعد أكثر مدرب استمر بين أسوار النادي بعد أن قاد النادي الغربي لموسمين وحقق أرقاما كبيرة في أول 13 مباراة من كل موسم، ففي أول أعوامه مدربا للأهلي، حقق غروس 8 انتصارات، و5 تعادلات، ونسبة فوز وصلت إلى 65.38%، كما استمر الوضع بالنسبة له في الموسم الذي تلاه، 2015 – 2016، بعد أن انتصر في 10 لقاءات، وتعادل في 3، خلال أول 13 لقاء قاد بها الفريق، ووصلت نسبة فوز الفريق تحت إشرافه إلى 73.08%.

وفي موسم 2016 – 2017، قرر الأهلي التعاقد مع البرتغالي جوزيه غوميش، بعد أن قاد التعاون للمركز الرابع والتأهل إلى الأدوار التمهيدية لبطولة دوري أبطال آسيا، إلا أن غوميش لم يكن كما أراد الأهلي، ففي لقاءاته الـ4 الأولى، حقق انتصارين، وتعادل، وخسارة وحيدة، ونسبة فوز وصلت إلى 50%، قبل أن يقوم أهلي جدة بإلغاء عقده والتعاقد مع غروس من جديد.

واستطاع السويسري في لقاءاته الـ13 الأولى من منتصف الموسم، بالفوز في 11، والخسارة في 2، بنسبة وصلت إلى 68.18% قبل أن ينهي الأهلي الدوري في المرتبة الثانية وصيفا للهلال، ويتعاقد النادي مع بديله الأوكراني سيرغي ريبروف.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.