.
.
.
.

رابح ماجر: لا خلافات مع حارس الاتفاق

نشر في: آخر تحديث:

نفى رابح ماجر ، مدرب المنتخب الجزائري يوم الأربعاء وجود مشاكل مع رايس مبولحي، حارس مرمى الاتفاق، وسفيان فيغولي، لاعب غلطة سراي التركي، مؤكدا أن الباب سيبقى مفتوحا أمام كل لاعب بإمكانه تقديم الإضافة للمنتخب الملقب بـ"الخضر".

ويغيب مبولحي وفيجولي عن المعسكر الإعدادي للمنتخب الجزائري الذي يستعد لملاقاة الرأس الأخضر والبرتغال وديا في الأول والسابع من يونيو المقبل، بدعوى عدم جاهزية الأول، وإصابة الثاني.

قال ماجر في مؤتمر صحافي: ليس هناك قضية اسمها مبولحي وفيغولي، بالنسبة لي اللاعبان غابا عن المعسكر، وهذه أمور تحدث على كل حال، رغم أنه كان من المفروض أن ينضما لزملائهما.

وأكد ماجر: ليس لدي أي مشكل معهما، رغم أنني تمنيت حضورهما للمعسكر مثلما فعل المدافع رفيق حليش، لكن سمحت له بالمغادرة بعدما جاء للمعسكر لأنه كان مصابا.

وأضاف: مبولحي تحدث لرئيس الاتحاد، أما فيغولي فأرسل تقريرا طبيا إلى طبيب المنتخب. ستكون لنا الفرصة لمراجعة الموضوع وبعدها سنرى.

وترك ماجر الانطباع بأنه لا يحمل غلا لمبولحي وفيغولي، عندما أكد أن الباب سيكون مفتوحا أمام كل لاعب بإمكانه تقديم الإضافة للمنتخب.