.
.
.
.

الشباب يصطدم بالفيصلي المنتعش.. والفتح أمام مهمة صعبة

نشر في: آخر تحديث:

تفتتح يوم الخميس المرحلة التاسعة من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين بثلاث مواجهات، حيث ستكون مهمة الشباب صعبة حينما يحل ضيفاً على الفيصلي على ستاد مدينة الملك سلمان بالمجمعة، في حين يبحث الباطن عن مواصلة انطلاقته حينما يستضيف الفتح، ويلاقي أحد ضيفه الحزم.

ويسعى فريقا الفيصلي وضيفه الشباب إلى مواصلة انتصاراتهما، ونجح الفيصلي في تجاوز بدايته المتعثرة بعد تحقيقه فوزين في المرحلتين السابقتين على ضيفيه الرائد والاتفاق، ليصعد الى المركز الثامن برصيد 10 نقاط، بعدما مُني بأربع خسائر في المراحل الست الأولى، لتقرر ادارته اقالة الروماني ميريشيا ريدينك المقال، لتعيّن البرازيلي شاموسكا بيريكليس والذي نجح بتحقيق انتصارين على الرائد والاتفاق.

وفي المقابل يتطلع الشباب لمواصلة انتصاراته وابقاء حظوظه في المنافسة على لقب الدوري حيث يبتعد عن المتصدر الهلال بفارق 9 نقاط، وحقق الشباب الدوري ببداية جيدة عقب تحقيقه انتصارين على اتحاد جدة والفيحاء، لتبدأ سلسلة التعادل والتي حسمت نتائج ثلاث مباريات متتالية أمام الفتح والرائد والفتح، وفي المرحلة السادسة تلقى خسارته الأولى على يد الهلال 1-صفر، وفي المرحلتين السابقتين نجح الشباب في تجاوز كبوته بعد تحقيقه انتصارين على حساب القادسية والوحدة.

وفي حفر الباطن ستكون مهمة الفتح صعبة للغاية اذا ما أراد استعادة توازنه حينما يحل ضيفاً على الباطن، ونجح المستضيف بتحقيق فوزٍ ثمين على حساب ضيفه الحزم 1-صفر ليتقدم الى المركز 13 برصيد 7 نقاط، وبفارق 5 نقاط عن اتحاد جدة متذيل الترتيب، وفي المقابل يسعى الفتح لاستعادة توازنه عقب تلقيه خسارتين متتاليتين في المرحلتين السابقتين أمام أهلي جدة وأمام الفيحاء، ليحتل المركز التاسع برصيد 9 نقاط.

ويبحث أحد عن فوزه الثاني على التوالي حينما يستضيف الحزم المتعثر، ونجح أحد بتحقيق أول انتصار له في الدوري هذا الموسم عقب فوزه الصعب على ضيفه التعاون 1-صفر، ليرفع رصيده إلى 5 نقاط متقدما إلى المركز 14، وفي المقابل يأمل الحزم في استعادة نغمة الانتصارات التي فقدها والعودة مجدداً الى سكة الانتصارات، واقترب الحزم كثيراً من دائرة الخطر عقب تلقيه خسارتين متتاليتين في المرحلتين السابقتين أمام الاتفاق والباطن، ليبقى في المركز 11 برصيد 8 نقاط.