.
.
.
.

توامبا التعاون.. رفض نصيحة والدته فأصبح لاعب "نوفمبر"

نشر في: آخر تحديث:

خطف الكاميروني ليندر توامبا، مهاجم التعاون، الأنظار من الأسماء الكبيرة المتواجدة في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، بعدما تربع على عرش صدارة هدافي ترتيب المسابقة بـ 8 أهداف بعد مرور 11 جولة.

ولم يتوقع المقربين من توامبا "28 عاما" أن يتجه اللاعب إلى احتراف كرة القدم، بعد الصعوبات التي عاشها في صغره، لاسيما أن والدته منعته من ممارسة اللعبة وطلبت منه التركيز على دراسته، ووصل الأمر إلى أن توامبا تابع تعليمه الأكاديمي وظل يتدرب سرا دون علم أسرته التي تخوفت من تأثير كرة القدم على إكمال دراسته، بجانب عدم وجود أي ضمانات أو مؤشرات تشير إلى أنه سينجح كلاعب محترف.

ولد المهاجم الكاميروني في مدينة ياوندي من سائق أجرة "متوفى حاليا" وعملت والدته خياطة، ولم تتح له الفرصة من أجل اللعب في الأكاديميات المعروفة في الكاميرون أو في أوروبا، وقال في تصريحات سابقة: كان أمامي تحد كبير وهو كيف أن أصبح لاعبا محترفا من قلب إفريقيا، لم تتح لي فرصة التطور في أكاديمية كرة القدم، ولعبت كرة الشوارع مع أصدقائي، خاصة أن عائلتي لم تقبل أن أكون لاعب كرة قدم في يوم ما.

وعندما بلغ 10 أعوام، حاول أحد المدربين الوصول إلى والدته لإقناعها بموهبة ابنها، وقال لها إن توامبا جيد ويحتاج للعمل بجد ويمكن أن يصبح لاعبا محترفا، وبالرغم من محاولاته إلا أن أسرته تمسكت بالجانب الأكاديمي وطلبت منه ترك كرة القدم نهائيا وعدم التفكير في ذلك إطلاقا.

وتجاهل توامبا طلب أسرته، وظل يتدرب سرا دون علم والدته، وسنحت له فرصة التواجد في إحدى مدارس كرة القدم بعد ذلك، وكان يديرها مدرب سابق شهير في الكاميرون، واستمد اللاعب قوة إضافية بعد رؤية مسيرة ريغوبرت سونغ وصامويل إيتو في الدوريات الأوروبية، وقال له مدربه الشهير حينها: إذا بذلت جهدا مضاعفا ستتمكن من لعب بطولة كأس العالم بعد 10 سنوات. وقال توامبا : أصبحت كلماته دافعي اليومي، وبعد سنوات قليلة لعبت في أعلى منافسة بالدوري الكاميروني عندما وصلت إلى 17 عاما، وتمت مقارنتي بعدها بأفضل اللاعبين في البلاد وهذه كانت أولى إنجازاتي.

وتمكن بعدها من التواجد في تشكيلة منتخب الشباب تحت 20 عاما، لكنه لم يتواجد في مونديال مصر 2009 للشباب، حيث كان قريبا جدا من البطولة، وأضاف: كنت مستعدا لتمثيل الكاميرون في مونديال جنوب أفريقيا 2010، وعندما لم يتم استدعائي بكت والدتي بحرقة وكان الأمر أكثر إيلاما بالنسبة لي، لأنني كنت قريبا جدا من القائمة.

وتغيرت نظرة عائلته التي منعته من كرة القدم، وذكر: أدركت أسرتي الكثير عندما كنت قريبا من تمثيل الكاميرون في المونديال، ومنذ ذلك الحين قامت والدتي بكل شيء من أجل دعمي، وأنا سعيد بالمسيرة الكروية التي أمتلكها حاليا، وأرغب في المزيد، ولن أنسى معاناتي في الصغر أبدا.

وفي 2012 حصل اللاعب الكاميروني على أول عرض احترافي له من أوروبا التي كانت بمثابة حلم وطموح له، لكنه اضطر للانتظار عدة أشهر من أجل الحصول على تصريح عمل للعب في نادي نيترا بالدوري السلوفاكي، وقال: لم أذهب إلى أوروبا من أجل المال لأنني كنت أتقاضى ذات الملبغ في جنوب أفريقيا مع كيب تاون سيتي "أقل من 3 آلاف يورو" شهريا، ولكن هدفي كان تطوير المستوى.

وخاض توامبا ثماني تجارب احترافية خارج الكاميرون، قبل التوقيع مع التعاون في الصيف الماضي، حيث بدأ مشواره في جنوب إفريقيا وانتقل إلى الدوري الصربي ولعب أيضا في كازاخستان في 2016، قبل أن يعود مجددا إلى صربيا مع بارتيزان الذي سجل معه 12 هدفا في الموسم المنصرم، ويمتلك اللاعب 53 هدفا في مسيرته الاحترافية، إضافة إلى تمثيل المنتخب الكاميروني مؤخرا في عدد من المباريات.

وحصل توامبا لاعب التعاون، يوم الأربعاء، على جائزة أفضل لاعب في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين في شهر نوفمبر، ويتزعم المهاجم الكاميروني صدارة الهدافين برصيد 8 أهداف سجل منها 3 أهداف في الشهر الماضي أمام الاتفاق والفتح في الجولة الأخيرة من المسابقة.