.
.
.
.

تمريرات فيلانويفا الأعلى..وجوليانو الأكثر دقة

نشر في: آخر تحديث:

تشهد مباراة الهلال والأهلي ولقاء الاتحاد وضيفه النصر التي تقام يوم الجمعة، تنافسا مختلفا من قبل أربعة لاعبين دوليين في صفوف الأندية الأربعة.

من ضمنهم البرازيلي كارلوس إدواردو، لاعب الهلال، الذي قام بتغطية الثلث الأوسط والأخير من الملعب في المباريات الـ13 التي خاضها، ووصلت دقائق لعبه البرازيلي إلى "1044"، وسجل أربعة أهداف وصنع هدفا وخلق "18" فرصة لزملائه.

في المقابل، أغلب تحركات المصري عبدالله السعيد، لاعب أهلي جدة، كانت في وسط الملعب والثلث الأخضر خاصة الجناح الأيسر وذلك خلال 11 مباراة شارك فيها كأساسي "920 دقيقة"، ونجح في تهيئة 18 فرصة وهز الشباك مرتين وصناعة هدف واحد.

ويعد التشيلي كارلوس فيلانويفيا، صانع ألعاب الاتحاد، أحد اللاعبين المؤثرين، وتواجد مع فريقه بشكل أساسي في "12" لقاء، وتمثلت تحركاته في الطرف الأيسر ووسط ملعب فريقه والخصم وذلك خلال "799 دقيقة لعب"، سجل فيها هدفا وصنع أيضا هدفا، بجانب المساهمة في خلق "39" فرصة.

كما صنع البرازيلي جوليانو فيكتور دي باولا، لاعب النصر، الفارق مع فريقه، بعدما دون اسمه كلاعب أساسي في جميع المباريات، وتتركز حركته في وسط الملعب مع ميل للجناح الأيسر، ويمتلك في رصيده ستة أهداف وصناعة هدفين وخلق "37" فرصة بدقائق لعب وصلت إلى "1168".

ومن بين الأسماء الأربعة، يعد فيلانويفيا صاحب أعلى معدل في التمريرات العرضية والركنيات الناجحة "23"، تلاه لاعب النصر جيليانو "19" أما الأقل فكان عبد الله السعيد بعدد وصل إلى "2".

بينما تشير الأرقام إلى أن إدواردو صاحب أعلى معدل تسديدات بينهم في الدوري، حيث سدد "16" في المرمى و "13" خارجها، ووجه اللاعب المصري على المرمى "13" تسديدة، بالإضافة إلى "10" تسديدات خارج المرمى، بينما كان فيلانويفا الأقل تسديدا على المرمى مقارنة بلاعبينا الأربعة، حيث سدد مرة واحدة في مباراة الاتحاد أمام الباطن وكانت خارج الخشبات الثلاث من مجموع "11" تسديدة له في الدوري.

ويعتبر جيليانو الأفضل على مستوى التمريرات الناجحة بين الرباعي، بعدما مرر "683" تمريرة، يليه إدواردو "382" تمريرة.