.
.
.
.

أوتيرو الوحدة.. عانى من اليتم والفقر ليصبح هدافاً

نشر في: آخر تحديث:

نجح روميلو أوتيرو في الفوز بجائزة أفضل لاعب في الجولة 15 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين،بعدما سجل هدف فريقه الأول ضد الأهلي في اللقاء الذي كسبه الوحدة 2-1.

وتعد الجائزة الفردية الثانية له في الموسم الجاري، بعدما حصل على جائزة أفضل لاعب في شهر أكتوبر الماضي.

وتعاقد الوحدة مع نجم المنتخب الفنزويلي في يوليو الماضي قادماً من صفوف أتلتيكو منييرو البرازيلي، وحمل روميلو أوتيرو موهبة كرة القدم في جيناته، لأنه والده كوردوبا، لاعب كرة قدم كولومبي سابق، توفي في فنزويلا في نهاية الثمانينيات وأوائل التسعينيات، وعندما توفي مرت أسرته بأزمة اقتصادية، فأرسلته والدته للعيش مع الأرجنتيني هوراسيو كارديناس، المدافع الذي زامل والده في الدوري الفنزويلي.

وتبنى روميلو طريقة لعب وتحدث والده في طفولته، وبعدما تم تسجيله في إحدى المدارس الكروية، جرب حظه مع نادي كاراكاس عندما كان عمره 15 عاما، والتحق بفريق الناشئين تحت 17 عاما، لكن لم يتم قبول ابن كارديناس في فريق تحت 20 سنة، وسأله هوراسيو كارديناس إذ كان يريد العودة إلى مدينة تيغري "مسكن عائلة كارديناس"، لكنه رفض وقرر البقاء لوحده.

عاش رومولو فترة طويلة بمفرده إلى أن وصل إلى الفريق الثاني لكاراكاس ولعب معهم في الدرجة الثانية، وكان يرى أخاه وأسرته في العطلات وشهر ديسمبر، وشدد على أنه كان يكرس نفسه في طفولته على أن يكون لاعب كرة قدم، لأن عائلته كانت تحب اللعبة، وربطته علاقة قوية بأخيه ييروس، وسمى طفله الأول على اسمه، لأنه تغلب على أي شيء من أجل مساعدته في طفولته.

وكشف صاحب "26 عاما" أنه يقوم بإهداء أهدافه لروح والده وإلى أخيه، وقال: لقد تغيرت كثيرا بعدما أصبحت أبا، إنها تجربة جميلة وأشكر الله لأنني أعيشها.

وكان روميلو يعتبر البرازيلي أدريانو، اللاعب الدولي السابق، مثله الأعلى، لأنه معجب بسرعته وقوته وطريقة استخدامه لقدمه اليسرى، وقال: أرى نفسي فيه، عملت جاهدا لتقليد تحركاته وأسلوبه في اللعب.

ويقضي وقت فراغه في سماع الموسيقى، ويحب الرقص على أنغام "السالسا"، ويفضل أكل المعكرونة مع الجبن ويستمتع بالطعام الصيني والهامبرغر.

وذكر في تصريحات صحافية سابقة، أنه بكى عندما ذكر اسمه لأول مرة من أجل المشاركة مع منتخب فنزويلا ضد الأرجنتين وكولومبيا، وتطلق عليه الصحافة اسم "العقرب" وذلك لأنه يلدغ الخصوم بالأهداف.