.
.
.
.

عودة عبدالغني إلى ديربي جدة تثير تفاؤل الاتحاديين

نشر في: آخر تحديث:

يعود المخضرم حسين عبدالغني إلى خوض ديربي جدة أمام الاتحاد بعد غياب دام 10 أعوام عندما يتواجه الفريقان يوم الجمعة في قمة الجولة 21 من دوري كأس الامير محمد بن سلمان للمحترفين.

وسيتواجه الغريمان يوم الجمعة بهدفين متباينين، حيث يسعى أهلي جدة إلى مزاحمة الشباب والتعاون على مقاعد دوري أبطال آسيا، في حين يحاول الاتحاد الابتعاد عن مراكز الهبوط.

وفي الـ13 عاما التي قضاها حسين عبدالغني مع الأهلي، تواجه الفريقان دورياً في 32 مباراة، فاز الاتحاد في 15 وخسر في 5 فيما تعادل مع الأهلي في 12 لقاء.

وفي موسمه الأول، 1995 – 1996، خرج الاتحاد بنقطة وحيدة خلال لقائين عندما خسر مباراة الذهاب بهدفين لهدف، قبل أن يتعادل إيابا بهدفين لمثلهما. وشهد الموسم الذي تلاه أول فوز اتحادي في الديربي بوجود حسين عبدالغني، إذ انتهى لقاء الذهاب بالتعادل بهدف لمثله، والإياب برباعية اتحادية احتضنتها شباك الأهلي.

وفي موسم 1997 – 1998، تعادل الغريمان ذهابا فيما عاود الأهلي زيارة شباك جاره وتغلب عليه بهدف دون رد. وشهد عام 1999 أول نهائي بين الفريقين في الدوري السعودي بتواجد "الفتى الذهبي" حيث تلاقى الفريقان 3 مرات، انتهى اللقاء الأول بثلاثية للأهلي مقابل هدف اتحادي، والإياب بالتعادل بهدف لمثله، قبل أن يتواجه الفريقان في نهائي الدوري ويحقق الاتحاد اللقب بهدف جاء عن طريق "البرق" حمزة إدريس. وخاض الغريمين مواجهة أخرى في النهائي في الموسم الذي تلاه، بعدما تعادلا إيجابا في لقاء الذهاب، وفاز الاتحاد إيابا برباعية قابلها هدفين أهلاويين، ليتواجه الفريقان في النهئاي ويحافظ الاتحاد على لقبه للمرة الثانية على التوالي بفوز جاء عن طريق طارق المولد وسليمان الحديثي، فيما سجل طلال المشعل للأهلي.

وواصل الاتحاد هيمنته على الأهلي في المربع الذهبي، فبعد أن هزم الأهلي مرتين في الموسمين الماضيين، عاد وأقصاه في موسم 2000 – 2001، حيث تعادلا في جولة الذهاب من الموسم بهدف لمثله، فيما فاز الأهلي إيابا بثلاثية قابلها هدف اتحادي وحيد، ليتعادلا سلبا في أولى مواجهات المربع الذهبي، قبل أن يعود الاتحاد برباعية في شباك غريمه في الإياب.

وشهد موسم 2001 – 2002، سطوة اتحادية بالفوز ذهابا بهدفين لهدف، ويابا برباعية لهدف وحيد، قبل أن يعود الاتحاد ويكرر الرباعية في ذهاب الموسم الذي تلاه، إلا أن الأهلي عاد وفاز إيابا بهدف دون رد، ليتقرر أن يتلاقا اللفريقان للمرة الثالثة في نهئاي الدوري السعودي، وعاد الاتحاد وهزم الأهلي بثلاثية وحقق لقبه السادس بثلاثية حمزة إدريس ومناف بوشقير وأسامة المولد.

وفي موسم 2003 – 2004، فشل الفريقان في التغلب على الآخر، بعدما تعادلا ذهابا بهدف لمثله وإيابا بثلاثية للطرفين. فيما عاد الاتحاد للهيمنة على الديربي وفاز برباعية في ذهاب موسم 2004 – 2005، تلتها ثلاثية في لقاء الإياب. وعاد الفريقان للتعادل في الموسم الذي تلاه في اللقائين، قبل أن يتواجها في المربع الذهبي، ويقصي الاتحاد غريمه الأهلي بثلاثية نظيفة، تعاقب على تسجيلها محمد كالون وبرنس تاغو، هدفين. وفي آخر موسمين خاضهما حسين عبدالغني مع الأهلي أمام الاتحاد، حقق الاتحاد 3 انتصارات فيما تعادلا في إياب موسم 2006 – 2007.