.
.
.
.

روزنامة ومواعيد ضاغطة.. تنتظر الأندية محلياً وقارياً

نشر في: آخر تحديث:

يخوض الهلال 34 يوما مزدحما بالتنقلات، يلعب خلاله تسع مباريات في أربع بطولات مختلفة لا يفصل بينهما سوى أربعة أيام تقريبا.

ويلاقي متصدر ترتيب الدوري السعودي النجم التونسي يوم الخميس المقبل بالعين في كأس زايد للأندية ، وفي الثالث والعشرين من الشهر الجاري سيذهب إلى أبو ظبي لملاقاة الاستقلال الإيراني ضمن دوري أبطال آسيا قبل أن يعود إلى دياره تأهبا لمنازلة التعاون في الرياض لحساب نصف نهائي الكأس في السادس والعشرين من أبريل ثم يعود بعدها بثلاثة أيام في 29 أبريل ليستضيف التعاون مجددا بدوري المحترفين.

وتنتظر الهلال في مايو المقبل خمس مباريات في حال تأهله لنهائي الكأس، الذي من المتوقع أن يقام في الثاني أو الثالث أو الرابع من ذلك الشهر ، أما في حال عدم ضمان بطاقة النهائي فإنه ينتظر ستة أيام قبل استحقاقه الآسيوي المقرر في السادس من الشهر ذاته أمام العين الإماراتي ومن ثم يتوجه إلى الدمام لملاقاة الاتفاق بالدوري في الحادي عشر من مايو ، وفي ذات البطولة يعود الهلال إلى الرياض لملاقاة الشباب في السادس عشر ويختتم بعدها منافسات الشهر بلقاء الدحيل القطري آسيويا في العشرين من مايو.


ويخوض النصر سبع مواجهات في ثلاث بطولات..بالنظر إلى مبارياته في الدوري المحلي تبقى له ثلاث لقاءات، واحدة فقط هذا الشهر أمام الفتح في الثامن عشر منه قبل أن يتوجه إلى كربلاء العراقية لملاقاة الزوراء بالبطولة الآسيوية وقبل أن يغلق كتاب منافساته لشهر أبريل عليه أن يواجه الاتحاد في نصف نهائي الكأس بالسابع والعشرين.

ويتضمن جدول مايو أربعة لقاءات وقد يزيد عليها واحدا في حال حجز النصر مقعدا له في نهائي الكأس، وفي حال عدم التأهل ينتظر تسعة أيام قبل مواصلة مشواره الآسيوي، باستضافة الوصل الإماراتي في السابع من مايو ومن ثم التوجه لملاقاة الحزم بالدوري في الحادي عشر منه وبعدها بثلاثة أيام وبذات البطولة يستضيف الباطن في الجولة الثلاثين، ويختم موسمه الكروي في الحادي والعشرين منه بلقاء آسيوي مع ذوب آهن اصفهان الإيراني.

ويضع الصراع على المقعد الآسيوي المؤكد لصاحب المركز الثالث في الدوري الشباب صاحب الخمسين نقطة أمام ثلاث مباريات بالدوري، حيث يلعب أمام الحزم والتعاون والهلال على التوالي بفارق ايام مريح يصل في احدها إلى واحد وعشرين يوما .

ويخوض التعاون أيضا ثلاث مواجهات بالدوري أمام الهلال والشباب والفيصلي ويزيد عليها نصف نهائي الكأس في السادس والعشرين من أبريل الجاري أمام الهلال وفي حال حجز مقعد النهائي تضاف إليه مواجهة بداية مايو.

وتقتصر مشاركات الأهلي على بطولتين يلعب فيها ست مباريات ، اثنتان منهما في أبريل الجاري أمام الوحدة بالدوري المحلي وأمام بیرسبولیس الإيراني بدوري أبطال آسيا، وفي مايو يتبقى له أربع مواجهات ، في السادس من الشهر أمام السد القطري يليه الفيصلي والاتفاق بالدوري قبل أن ينهي مشواره في العشرين من مايو أمام باختكور الأوزبكي.

وينافس الاتحاد أيضا على ثلاث بطولات عليه بداية في أبريل تجاوز الاتفاق بالدوري قبل رحيله إلى العاصمة الأوزبكية لمواجهة لوكوموتيف طشقند في الثاني والعشرين من الشهر الجاري آسيويا وبعدها بخمسة أيام سيكون على الموعد مع النصر في نصف نهائي كأس الملك ، في السابع من مايو عليه مواجهة الريان القطري آسيويا ضمن المجموعة الثانية.

وستقام مواجهاته في الدوري في الحادي عشر والسادس عشر وأمام الفتح واحد على التوالي، وفي حال احتلال الاتحاد المركز الثالث عشر عليه لعب مواجهتي الملحق مع رابع دوري الدرجة الأولى في موعد لم يحدد بعد وهو الذي يستضيف الوحدة الإماراتي في آسيا في الحادي والعشرين من مايو.