.
.
.
.

نهائي خامس ولقب رابع ينتظر سييرا وبيدرو

نشر في: آخر تحديث:

سيكون كل من التشيلي خوسيه سييرا، مدرب اتحاد جدة، والبرتغالي بيدرو إيمانويل، المدير الفني لفريق التعاون، على موعد مع خامس نهائي في مشوارهما التدريبي، وذلك عندما يلتقيان يوم الخميس على لقب كأس الملك.

ويحتضن استاد مدينة الملك فهد الدولي بالعاصمة الرياض، نهائي كأس الملك بين الاتحاد والتعاون، بعدما تأهل الأول على حساب النصر، وصعد التعاون بعد فوزه على الهلال.

ويتشابه سييرا وبيدرو في عدد الانتصارات التي حققاها في المباريات النهائية "4"، في حين خسر كل منهما نهائيا واحدا، وسيتعين على أحدهما خسارة النهائي للمرة الثانية عندما يلتقيان يوم الخميس.

وخاض سييرا "50 عاما" أربع نهائيات خلال مشواره التدريبي، خسر منهم كأس واحدة بنظام الذهاب والإياب، فيما كسب بقية المباريات النهائية.

ولعب المدرب التشيلي أول مواجهة نهائية في 16 ديسمبر 2010، عندما تفوق على فريق أوديكس إيطاليانو عقب فوزه في مواجهة الذهاب بهدفين لهدف، وتعادله بهدف لمثله في الإياب، وذلك خلال بطولة " La Liguilla Pre-Libertadore"، وهي عبارة عن دوري مصغر يتم لعبه في تشيلي بهدف الحصول على الممثل الثاني أو الثالث لتشيلي في كأس ليبرتادوريس، وفي 2013 خسر سييرا اللقاء المؤهل إلى ليبرتادوريس أمام هواتشيباتو، بالرغم من أنه كسب جولة الذهاب مع فريقه إسبانولا بنتيجة 3-1، إلا أنه خسر الإياب بستة أهداف مقابل ثلاثة.

وبعدها بـ 4 سنوات، خاض مدرب الاتحاد ثالث نهائي في مسيرته، عندما كسب النصر في نهائي كأس ولي العهد بهدف نظيف في 10 مارس 2017.

وقاد سييرا فريقه اتحاد جدة إلى تحقيق لقب كأس الملك للمرة التاسعة في تاريخه، عقب تغلبه على الفيصلي في النهائي بنتيجة 3-1 في 12 مايو 2018.

وسيكون البرتغالي بيدرو إيمانويل "44 عاما"، على موعد مع خامس نهائي له في مسيرته التدريبية، حيث كسب أول مباراة نهائية خاضها في مشواره، عندما تفوق على سبورتينغ لشبونة بهدف نظيف في كأس البرتغال مع فريق كويمبرا، قبل أن يخسر لقب كأس السوبر البرتغالي أمام بورتو بهدف دون مقابل في 2012.

وعندما انتقل إلى الدوري القبرصي، تمكن من تحقيق لقبي الكأس والسوبر مع فريق أبولون ليماسول موسم 2015، حيث فاز في نهائي الكأس على نادي أومونيا 2-1، وظفر بكأس السوبر من أمام فريق أبويل نيقوسيا عن طريق ركلات الترجيح.