.
.
.
.

7 مواجهات سعودية في آسيا سبقت لقاء "الكلاسيكو"

نشر في: آخر تحديث:

يحمل لقاء أهلي جدة ومواطنه الهلال المباراة رقم 8 في تاريخ مواجهات الأندية السعودية في دوري أبطال آسيا، في مواجهات كان الاتحاد طرفاً ثابتاً فيها.

وسبق للأندية السعودية أن تواجهت في دوري أبطال آسيا في 7 مناسبات سابقة، إذ ابتدت في موسم 2001 بنظام المسابقة القديم حينما التقى الاتحاد أمام الهلال في إيران في دور المجموعات وانتصر الاتحاد بهدفين نظيفين سجلهما البرازيلي سيرجيو والحسن اليامي.

وفي نسخة 2009 واجه اتحاد جدة نظيره الشباب في الدور ثمن النهائي على ستاد الأمير عبدالله الفيصل، وانتهى اللقاء لصالح الأول2-1 سجلهما أسامة المولد والمغربي هشام بوشروان، وسجّل هدف الضيوف عبدالعزيز السعران.

وفي عام 2011 التقى الاتحاد أمام الهلال على ستاد الأمير عبدالله الفيصل بجدة، في الدور ثمن النهائي وفاز 3-1 سجّلها البرتغالي نونو أسيس "هدفين"، والجزائري عبدالملك زياية، في حين سجّل هدف الهلال الوحيد لاعبه عبدالعزيز الدوسري.

وفي نسخة 2012 التقى الاتحاد أمام غريمه التقليدي الأهلي في الدور نصف النهائي وفاز ذهاباً بهدف نظيف سجله مهاجمه السابق نايف هزازي، في حين حقق الأهلي الفوز إياباً بهدفين نظيفين سجلهما معتز هوساوي والبرازيلي فيكتور سيموس.

وآخر المواجهات السعودية في دوري أبطال آسيا كانت في نسخة 2014 حينما واجه الاتحاد نظيره الشباب، في الدور ثمن النهائي، وفاز ذهاباً بهدف نظيف سجله مهاجمه السابق مختار فلاتة، وكرر فوزه إياباً في الرياض 3-1 سجلها فهد المولد "هدفين"، ومختار فلاتة، وسجّل هدف الشباب الوحيد عبدالمجيد الرويلي.