عبدالله الأسطا: الإصابة أسوأ ذكرى.. وأمرابط "متعِب"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

اعتبر عبدالله الأسطا، لاعب ناديا الشباب والنصر السابق، المغربي نورالدين أمرابط من أفضل اللاعبين في الدوري، مشيراً إلى ارتباط مباريات فريقيه السابقين بذكرى سيئة له بعد تعرضه إلى إصابة خطيرة.

ويلعب النصر والشباب يوم الجمعة في قمة الجولة الثالثة من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، والذي سبق لعبدالله لأسطا اللعب لهما بين 2005 و2019.

وفي حديثه لـ"العربية.نت" قال الأسطا "مباراة الفريقين يوم الجمعة تميل للتعادل، وعودة الهداف حمدالله يقابلها احتمال مشاركة الجزائري جمال بلعمري الذي يعد من أفضل المدافعين في الدوري، وأتوقع أن تنتهي القمة بالتعادل مع احتمال أن يتحفظ الطرفان في اللقاء".

واستذكر الأسطا مبارياته مع الفريقين وقال "خلال مسيرتي مع الشباب كانت أفضل مبارياتنا مع النصر والتي كنا نستشعر بأنها قمة في المدينة، ولم يسبب لي أي لاعب نصراوي متاعب في تلك الفترة، ولكن في حال وجود المغربي أمرابط حينها كنت سأبذل مجهودا أكبر لأنه من المؤكد كان سيكون متعباً بالنسبة لي".

أمرابط أمام الشباب في الموسم الماضي
أمرابط أمام الشباب في الموسم الماضي

وقال الأسطا إن إصابته التي تعرض لها مع النصر تعد من أسوأ ذكرياته الكروية، ولكن بحسب قوله فإنها لم تكن هي من دفعته لاعتزال كرة القدم نهائيا.

وكان الأسطا بدأ مسيرته الكروية مع الرائد في 2004 لفئة الشبان قبل الانتقال إلى نادي الشباب في 2005 واللعب بألوانه لاثنتي عشرة سنة محققا خلالها لقبا دوري و3 في بطولة كأس الملك وكأس الأمير فيصل بن فهد مرتين وكأس السوبر مرة واحدة.

الاسطا مصاباً في مباراة الفريقين قبل عامين
الاسطا مصاباً في مباراة الفريقين قبل عامين

وانتقل الأسطا إلى النصر في 2017 ولعب أولى مبارياته أمام الشباب وتعرض خلالها إلى ضربة في الرأس سببت له كسراً في الجمجمة وغاب بعدها لقرابة شهرين ليخوض 3 مباريات في أوقات متفرقة مع النصر قبل أن ينهي علاقته مع النادي ويعتزل كرة القدم بشكل نهائي في أغسطس 2019.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.