.
.
.
.

الحلافي: سأستقيل.. وهذا ما حدث بين مايكون وأمرابط

نشر في: آخر تحديث:

أكد عبدالرحمن الحلافي المشرف على فريق كرة القدم بنادي النصر أنه سيستقيل من منصبه إذا ثبت له أنه سبب تعثر النصر، كاشفاً في الوقت ذاته ما حدث بين اللاعبين مايكون بيريرا ونور الدين أمرابط عقب الخسارة أمام الهلال 2-0 يوم الاثنين.

وقال الحلافي في مداخلة هاتفية مع برنامج "في المرمى": سأستقيل من منصبي وأرحل بهدوء إذا ثبت لي أنني المشكلة في النصر، ولا أرى أن الخسارة أمام الهلال في نهائي كأس الملك يوم السبت المقياس المناسب.

وواصل: بدأ النصر الموسم الحالي بشكل مختلف، كونها بعد بطولة دوري أبطال آسيا، وواجه ضغط المباريات، وعانى من الإصابات المختلفة وكذلك إصابة عدد من اللاعبين بفيروس كورونا المستجد.

وأتبع الحلافي: في مباراة الهلال لم نكن مكتملين، لأننا لم نتدرب بكامل اللاعبين قبل اللقاء، وعلى الصعيد التكتيكي أجمع الكل على أن النصر استطاع التحكم بالشوط الأول وسيطر على الشوط الثاني، وأعتقد أن الهدف الذي أعتقد أنه صحيح كان ليغير النتيجة.

وختم المشرف على كرة النصر حديثه عن النقاش الحاد بين الثنائي مايكون وأمرابط: أمرابط كان يفضل الحديث داخل غرفة الملابس، بينما القائد حمدالله كان يجمع اللاعبين للحديث، ومايكون كان يقول لنور الدين تستطيع الرحيل إلى غرفة الملابس أو البقاء معنا، وتفهم الأخير الأمر وانتهى الموضوع تماماُ.