.
.
.
.

"المدافعون" سر فوز الهلال على النصر في النهائيات

نشر في: آخر تحديث:

حافظ دفاع الهلال على تقاليده في مباريات نهائي الكأس أمام النصر، وذلك عندما أحرز الكوري جانغ هيون سو هدف التقدم في المباراة التي جمعت الفريقين يوم السبت وانتهت لمصلحة الأزرق بهدفين مقابل هدف واحد.

والتقى الهلال والنصر في مباريات نهائي كأس الملك 5 مرات منذ عام 1981، ومن ذلك التاريخ سجل الهلاليون 7 أهداف في شباك الغريم التقليدي اثنان منها سجلها مهاجم أو لاعب وسط.

ففي مباراة الفريقين الأولى بنهائي الكأس عام 1981، كانت الغلبة للنصر بنتيجة 3-1، إذ سجل للأصفر كل من يوسف خميس وماجد عبدالله وصالح اليحيى أهداف الفائز مقابل هدف واحد سجله البرازيلي الشهير ريفيلينو.

ولم ينجح الأزرق بهز شباك النصر في نهائي كأس الملك 1987، إذ فاز الأصفر بهدف واحد سجله ماجد عبدالله.

وبعد عامين التقى الفريقان في جدة، ومن تلك المباراة بدأت علاقة مدافعي الهلال بشباك الغريم التقليدي، إذ تناوب كل من حسين البيشي وعبدالرحمن التخيفي على هز شباك النصر، في اللقاء الذي انتهى 3-0 للأزرق.

وفي 2015، كان النصر على بعد ثوانِ من جمع كأس الملك إلى جانب الدوري، لكن مدافع الهلال محمد جحفلي عدل النتيجة قبل نهاية الشوط الإضافي الثاني، ومن ثم تصدى خالد شراحيلي لركلة ترجيح نفذها النصراوي شايع شراحيلي، ليعلن فوز فريقه بالبطولة.

وأحرز الكوري جانغ هيون هدف الهلال الأول في مباراة يوم السبت، بعدما حول ركنية إلى داخل شباك الأسترالي براد جونز، قبل أن يضيف الفرنسي بافيتيمبي غوميز هدف الهلال الثاني، ولم يؤثر هدف البديل أيمن يحيى على النتيجة ليحصد الهلال لقبه التاسع في المسابقة.