.
.
.
.

الحمدان وغريب ينافسان على جائزة أفضل لاعب شاب في آسيا

نشر في: آخر تحديث:

ينافس الثنائي السعودي عبدالله الحمدان، مهاجم الشباب، وعبدالرحمن غريب، لاعب أهلي جدة، على جائزة أفضل لاعب في آسيا تحت 23 عاما، ضمن مجموعة تضم 20 لاعبا من مختلف أنحاء القارة.

وأطلق الاتحاد الآسيوي عبر موقعه الإلكتروني جوائز خيارات الجمهور لعام 2020، والتي تنظم على 4 فئات، بحيث تشكل أصوات الجماهير نسبة 60% من التصويت، على أن يتم الإعلان عن النتائج النهائية يوم 24 يناير الجاري.

وأوضح الاتحاد القاري: جوائز خيارات الجمهور لعام 2020 ليست بديلا للجوائز السنوية، ولكنها تشكل فرصة للجماهير المتحمسة من أجل المشاركة في تحديد أفضل نجوم القارة، وسيتم التصويت لـ 4 فئات "أفضل لاعب شاب وأفضل لاعبة وأفضل لاعب في دوري أبطال آسيا وأفضل لاعب محترف خارج القارة".

وتشكل أصوات الجماهير نسبة 60% من إجمالي التصويت، في حين تحدد النسبة المتبقية "40%" من قبل فريق الخبراء المستقلين بكرة القدم الآسيوية.

وشهدت قائمة نخبة شباب آسيا تواجد لاعبي السعودية عبدالله الحمدان وعبدالرحمن غريب إلى جانب وون دي غاي ولي كانغ اين وسونغ مين كيو "كوريا الجنوبية" وبوبير عبدالخالقوف وعزيزجون غانييف وجاسور ياخشيبويف "أوزباكستان" وكاورو ميتوما وتاكيهيرو تومياسو وتاكيفوسا كوبو "اليابان" ومهدي قائدي ومهدي قارا "إيران" ومهند علي "العراق" إلى جانب موسى التعمري "الأردن" وجاروينساك وونغورن "تايلاند" ومحمد وعد "قطر" ورايلي ماكغري "أستراليا" وصفاوي رشيد "ماليزيا" وزايد العامري "الإمارات".