.
.
.
.

الشباب يتعثر أمام الفيصلي ويهدر فرصة اعتلاء الصدارة

نشر في: آخر تحديث:

فرط الشباب في فرصة اعتلاء الصدارة مؤقتاً عقب تعادله أمام ضيفه الفيصلي 1-1، في المواجهة التي احتضنها ملعب الأمير خالد بن سلطان بالرياض، في حين اقتنص الفتح نقطةً ثمينة من أمام مضيفه القادسية بعد تعادلهما 1-1، في المرحلة 14 من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، يوم الثلاثاء.

وقدّم الفيصلي أداءً مميزاً في الشوط الأول على عكس مبارياته السابقة حيث نجح لاعبه أحمد أشرف بتسجيل هدف السبق عند الدقيقة 7 عقب تلقيه تمريرة من زميله البرازيلي غيليرمي ليواجه المرمى ويضع الكرة في الشباك.

وانتظر الشباب حتى الدقيقة 34 والتي شهدت تسجيله هدف التعادل عن طريق لاعبه البرتغالي فابيو مارتينيز الذي أكمل تمريرة زميله عبدالله الحمدان في شباك الفيصلي.

وفي الشوط الثاني واصل الفيصلي أفضليته وسجّل مهاجمه جوليو تافاريس هدفاً عند الدقيقة 53 إلا أن الحكم ألغاه بعد العودة لتقنية الفيديو بداعي التسلل.

وبهذه النتيجة ارتفع رصيد الشباب الى 26 نقطة ليبقى في المركز الثاني وبفارق الاهداف عن الهلال المتصدر والذي سيلاقي التعاون غداً، وارتفع رصيد الفيصلي الى 15 نقطة ليبقى في المركز 12 مؤقتاً.

وعلى ستاد مدينة الأمير سعود بن جلوي بالخبر اقتنص الفتح نقطةً ثمينة من أمام مضيفه القادسية بعد تعادله 1-1 في الوقت القاتل.

وتقدم القادسية أولاً بعد مرور 29 دقيقة عن طريق لاعبه خليفة الدوسري الذي اخترق دفاع الفتح وسدد كرةً ذكية في شباك الضيوف.

وانتظر الفتح حتى الدقيقة 90+9 والتي شهدت تسجيله هدف التعادل القاتل عن طريق ركلة جزاء نفذها بنجاح مهاجمه الهولندي ميتشيل دي فريدي.

وبهذه النتيجة ارتفع رصيد القادسية الى 19 نقطة ليبقى في المركز التاسع مؤقتاً، وبفارق نقطة عن الفتح صاحب المركز العاشر مؤقتاً.