.
.
.
.

أبها يعمّق جراح الفتح.. والعين يوقف الفيصلي

نشر في: آخر تحديث:

استعاد أبها نغمة الانتصارات بعدما ألحق الخسارة الثالثة توالياً بضيفه الفتح بفوزه 2-1، في المواجهة التي احتضنها استاد مدينة الأمير سلطان بن عبدالعزيز بالمحالة، في حين أوقف العين متذيل الترتيب انطلاقة ضيفه الفيصلي بعد تعادلهما 1-1، في المرحلة 22 من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، يوم الجمعة.

وشهدت المباراة أفضلية لأبها الذي اكتفى بتسجيل هدف وحيد بالشوط الأول كان عن طريق مهاجمه التونسي سعد بقير عند الدقيقة 33 بعدما حول عرضية زميله ساري عمرو برأسه في شباك الفتح.

وفي الشوط الثاني واصل أبها أفضليته وانتظر حتى الدقيقة 78 حينما سدد هدافه السويدي كارلوس ستراندبيرغ كرةً قوية من خارج منطقة الجزاء استقرت في شباك الفتح.

وعند الدقيقة الأخيرة سجّل الهولندي ميتشيل دي فريدي مهاجم الفتح هدف فريقه الوحيد.

وبهذه النتيجة ارتفع رصيد أبها إلى 28 نقطة ليتقدم للمركز 11 مؤقتاً، وبقي الفتح على رصيده السابق 25 نقطة ليتراجع للمركز 14.

وعلى استاد مدينة الملك سعود بالباحة أوقف العين متذيل الترتيب انطلاقة ضيفه الفيصلي بعد تعادلهما 1-1.

وكان الفيصلي قد نجح في تحقيق 3 انتصارات متتالية في آخر 3 مباريات له على حساب ضمك والاتحاد والأهلي.

وفي المقابل اقترب العين من العودة لدوري الدرجة الأولى، حيث أصبحت مهمته في البقاء صعبة للغاية بعد مواصلته اهدار النقاط.

وتقاسم الفريقان الأفضلية حيث تمكن لاعبه النيجري أمادو موتاري بتسجيل هدف السبق عند الدقيقة 15، ونجح البرازيلي جيليرمي لاعب الفيصلي بتسجيل هدف التعادل عند الدقيقة 38.

وبهذه النتيجة ارتفع رصيد الفيصلي إلى 30 نقطة ليتقدم للمركز السادس مؤقتاً، وارتفع رصيد العين إلى 16 نقطة ليبقى في المركز الأخير.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة