.
.
.
.

النصر يخرج من مباراة الوحدات بتعادل مخيب

نشر في: آخر تحديث:

أهدر النصر السعودي نقطتين ثمينتين بعد تعادله سلبياً أمام ضيفه الوحدات الأردني في المواجهة التي احتضنها ملعب مرسول بارك بالعاصمة الرياض، في حين اقتنص السد القطري نقطةً ثمينة أمام فولاذ الإيراني بعد تعادلهما 1-1، في المرحلة الأولى ضمن منافسات المجموعة الرابعة لدوري أبطال آسيا.

وعلى ملعب مرسول بارك أهدر النصر السعودي نقطتين ثمينتين بعد تعادله سلبياً أمام ضيفه الوحدات الأردني في المرحلة الأولى ضمن منافسات المجموعة الرابعة لدوري أبطال آسيا.

وواصل النصر مستواه المخيب الذي ظهر به في آخر مبارياته على الرغم من سيطرته المطلقة في الشوطين إلا أنها كانت سلبية.

وسنحت أولى الفرص للنصر للاعبه عبدالمجيد الصليهم الذي تلقى تمريرة مميزة من زميله البرازيلي بيتروس ليواجه المرمى ويفشل في تحويلها للشباك.

وواصل النصر هجومه وكاد مدافعه عبدالله مادو أن يفتتح التسجيل حينما ارتقى لعرضية زميله المغربي نور الدين أمرابط ليحول الكرة برأسه إلا أنها وجدت الحارس أحمد عبدالستار الذي تصدى لها بصعوبة.

وفي الشوط الثاني واصل النصر سيطرته وكثّف محاولاته الهجومية نحو مرمى الوحدات خاصة بعد أن أجرى مدربه الروماني فلورين تغييرين بدخول الثنائي رائد الغامدي وسامي النجعي كبديلين للثنائي خالد الغنّام وعبدالفتّاح عسيري.

وكاد الضيوف أن يقتنصوا هدف السبق حينما سدد اللاعب أحمد زريق كرةً قوية من خارج منطقة الجزاء إلا أنها وجدت الحارس الأسترالي براد جونز الذي أبعدها بصعوبة.

وكثّف النصر محاولاته بحثاً عن هدف السبق إلا أنه فشل في اختراق دفاع الوحدات القوي والمنضم حيث لم تسنح له أي فرصة خطيرة لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي.

وعلى ستاد الملك فهد الدولي بالعاصمة الرياض اقتنص السد القطري نقطةً ثمينة من أمام فولاذ الايراني بعد تعادلهما 1-1.

وتقدم فولاذ بهدف عند الدقيقة 61 عن طريق مهاجمه البرازيلي لوسيانو بيريرا، ونجح السد بتسجيل هدف التعادل عند الدقيقة الأخيرة عن طريق مدافعه خوخي بوعلام.