.
.
.
.

‫الهلال يبدأ مشواره الآسيوي بمواجهة أجمك الأوزبكي

نشر في: آخر تحديث:

يبدأ الهلال السعودي مشواره في البطولة الآسيوية حينما يستضيف نظيره أجمك الأوزبكي على ستاد الأمير فيصل بن فهد بالعاصمة الرياض، في المرحلة الأولى ضمن منافسات المجموعة الأولى لدوري أبطال آسيا، يوم الخميس.

ويسعى الهلال لاستعادة مجده حينما توج بلقب النسخة قبل الماضية لأول مرة بنظام المسابقة الجديد الذي انطلق عام 2003 حينما انتصر ذهاباً وإياباً أمام أوراوا الياباني.

ولم يستطع المحافظة على لقبه في النسخة الماضية والتي استكملت في العاصمة القطرية الدوحة حينما استبعد من المسابقة بسبب الغيابات الكبيرة للاعبيه في آخر مواجهاته في دور المجموعات حيث لم يكمل العدد النظامي في المباراة بسبب تفشي فيروس كورونا بين صفوفه على الرغم من ضمان تأهله للدور ثمن النهائي.

ويأمل البرازيلي روجيرو ميكالي مدرب الهلال المكلف، والذي استلم زمام الأمور الفنية بديلاً للروماني المقال رزافان لوشيسكو، أن ينجح في خطف بطاقة التأهل للدور الثاني.

ويمر الهلال بمرحلة تذبذب في المستوى حيث فرط الفريق في فرصة الابتعاد بالصدارة بفارق 3 نقاط عن الشباب حينما خسر من أمام مضيفه اتحاد جدة 2-صفر الأسبوع الماضي.

ويعول الهلاليون كثيراً على تاريخهم في البطولات الآسيوية حيث اعتاد فريقهم تقديم الأداء المميز في المسابقة القارية والتأهل للدور الثاني.

وقرر مدرب الهلال الاستعانة بالرباعي الأجنبي الفرنسي بافتيمبي غوميز والكوري الجنوبي جانغ هيون سو والأرجنتيني لوسيانو فييتو والبيروفي آندري كاريو.

ويعاني ميكالي من بعض الغيابات المؤثرة بين صفوفه حيث يواصل قائده سلمان الفرج الغياب بالاضافة الى زميله سالم الدوسري، في حين لاتزال مشاركة المهاجم عبدالله الحمدان محل شك كونه لم يجهز حتى الان للمشاركة مع الفريق.

وفي المقابل يبحث فريق أجمك عن تقديم أداء مميز في مشاركته الأولى في دوري المجموعات والذي تأهل له بعد فوزه بالملحق أمام مضيفه الغرافة القطري 1-صفر.

وسبق لفريق أجمك لعب على أرضية ستاد الأمير فيصل بن فهد وتحديداً في النسخة الماضية حينما واجه النصر في الملحق الآسيوي وخسر اللقاء برباعية نظيفة.