.
.
.
.

الرجاء يهدد الاتحاد بسلاحه القديم

نشر في: آخر تحديث:

يعول نادي الرجاء البيضاوي المغربي على هشام بوشروان، مساعد المدرب، لمحاولة الفوز على نادي الاتحاد في نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال، بعدما لعب للفريق الجداوي مدة عامين.

ويتواجه الطرفان يوم السبت في نهائي بطولة كأس محمد السادس للأندية الأبطال بعدما تجاوز الاتحاد مواطنه الشباب فيما هزم الرجاء نظيره الإسماعيلي المصري في الدور نصف النهائي من البطولة.

وعرف الجناح المغربي هشام بوشروان "بوشا" في الملاعب السعودية عندما تعاقد معه الاتحاد صيف عام 2008 قادما من صفوف فريق الترجي التونسي، واستطاع الفريق بمساعدة هشام الفوز ببطولة الدوري السعودي 2008 – 2009 مسجلا 12 هدفا متعادلا في صدارة الترتيب مع ناصر الشمراني فيما سجل في الموسم التالي 8 أهداف دورية.

وبرفقة بوشروان تمكن الاتحاد من العودة إلى نهائي بطولة دوري أبطال آسيا 2009 بعد غيابه عنها حينها 4 أعوام، وفي تلك البطولة سجل بوشروان 5 أهداف، إلا أن الفريق لم يحالفه الحظ بعد خسارة النهائي أمام بوهانغ ستيلرز الكوري الجنوبي.

وكان الرجاء أعلن تعيين لاعبه السابق هشام بوشروان مساعدا ثانيا للمدرب كارتيرون في 2019 قبل أن يصبح مساعدا أول للمدرب السابق المغربي جمال سلامي والتونسي المعين مؤخرا لسعد الشابي.

ولعب بوشروان للرجاء في بداية مسيرته الاحترافية من 1999 حتى 2004 ليعود لاحقا في العام نفسه حتى 2007 بعد تجربة قصيرة مع النصر السعودي، قبل أن يعود لاعبا في أواخر مسيرته في عام 2010.