.
.
.
.

موسى المحياني: باولينيو فسخ عقده بسبب ظروف والدته و"حريق"

نشر في: آخر تحديث:

أكد موسى المحياني، المدير التنفيذي لنادي أهلي جدة، أن الظروف العائلية أدت إلى رحيل نجم الفريق باولينيو وفسخ التعاقد معه بالتراضي.

وقال المحياني في مقابلة مع برنامج "في المرمى" يوم الثلاثاء: حصلت لباولينيو ظروف ومنعته من الاستمرار، واللاعب قبل أسبوعين أخبرنا بحدوث حريق في منزل عائلته وشاهدنا الصور، طلبنا منه تجاوز الظرف وكان منضبطا وكان سلوكه احترافيا في الفترة الماضية، وكان حديثه دائما عن هذا الظرف، وتحدث بعدها مع طبيب والدته في البرازيل وأوضح لنا أنه بحاجة للعودة إلى البرازيل والتواجد بجانب والدته، وطلب لعب مباراته الأخيرة والحديث بعدها، وبعد اللقاء أخبرنا أنه لا يستطيع خدمة الفريق وأنه بحاجة للعودة إلى البرازيل، وانتهت العلاقة بكل ود واحترام.

وأضاف: باولينيو كان يتمتع بالإيجابية طوال فترته وكان يحفز زملاءه اللاعبين بشكل متواصل، واللاعب كان سعيدا معنا وكان هذا الأمر واضحا في غرفة الملابس وتحدث دائما عن طموحاته وأهدافه معنا ومع المدرب، ومنحنا اللاعب عدة خيارات، بأن يأخذ عطلة في البرازيل ويعود بعدها للاستمرار، لكن بعد الحديث مع طبيب والدته أصر على الرحيل، واستجبنا لرغبته وتم إنهاء كل شيء بود واحترام.

ولفت المحياني إلى أن اللاعب البرازيلي تنازل عن كافة مستحقاته، واستلم راتب شهره الأول، كما أن وكيله تنازل عن العمولة، وأردف: بعد فسخ التعاقد حجز باولينيو طائرة خاصة، وسيغادر يوم الخميس إلى البرازيل.

وشدد المدير التنفيذي للنادي على أن الأهلي بإمكانه تعويض باولينيو بالأفضل في الفترة المقبلة.