.
.
.
.

لأول مرة في تاريخه.. الأهلي يواجه الاتحاد بدون أي انتصار

نشر في: آخر تحديث:

واصل الأهلي تسجيل الأرقام الجديدة السلبية في موسمه الاستثنائي على مستوى النتائج، فبعد أن سجّل أسوأ بداية في تاريخه، سيدخل مواجهة غريمه الاتحاد في ديربي جدة بدون أي انتصار لأول مرة في تاريخه.

وقدّم الأهلي هذا الموسم أداءً سيئاً فاجأ به جماهيره الغاضبة والتي تنتظر الفوز الأول للفريق بعد مرور 6 مراحل، إذ تراجع وأصبح محاطاً بدائرة الخطر.

وقدّم الأهلي أسوأ بداية في تاريخه بعد مرور 6 مراحل هذا الموسم ليحطم رقمه السابق والذي كان في موسم 98-99 بعدما خسر أول 3 مباريات أمام ضيفه الوحدة 2-1 ومضيفيه الطائي 1-صفر والاتفاق 3-2، وتعادل في مباراته الرابعة أمام النجمة 1-1، إلا أنه انتفض وحقق 4 انتصارات متتالية على هجر والرياض والاتحاد والنصر.

وسجّل الأهلي رقماً جديداً هذا الموسم يحدث لأول مرة في تاريخه حيث سيدخل ديربي جدة أمام غريمه التقليدي الاتحاد بدون أي انتصار.

ولم يسبق للأهلي أن خاض مواجهة الديربي وهو لم ينتصر خلال مشاركاته في الدوري السعودي بكافة مسمياته.

وسبق للأهلي أن واجه الاتحاد وفي جعبته فوز وحيد مرة واحدة فقط في موسم 87-88 حيث التقيا في المرحلة السادسة وانتهى اللقاء بالتعادل 4-4.

ويدخل الاهلي المباراة بضغوطاتٍ كبيرة بعد الأداء المخيب الذي قدّمه هذا الموسم حيث تعادل في أول 5 مباريات وخسر في المرحلة السابقة أمام مضيفه الفيحاء 2-صفر.

وعانى الأهلي من سوء النتائج بشكل غريب بقيادة مدربه الألباني بيسنيك هاسي على الرغم من التغييرات الكبيرة التي حدثت له سواءً على مستوى الادارة والجهاز الفني واللاعبين الأجانب.

وأبدت جماهير الأهلي تفاؤلها قبل بداية الموسم بعد التحركات الكبيرة من قبل الادارة الجديدة بقيادة الرئيس العائد ماجد النفيعي.

وقدّم النفيعي عملاً مميزاً خلال تحضيرات الفريق قبل بداية الموسم فأبرم العديد من الصفقات الكبيرة بالتعاقد مع البرازيلي باولينيو والمقدوني إزغان أليوسكي والسنغالي الحسن نداي والكرواتي فيليب براداريتش والمدافع البرازيلي دانكلير بيريرا، مع الابقاء على السوري عمر السومة.

ولم تتوقف مشاكل الأهلي عند النتائج فقط بل تفاجأت إدارة النادي بطلب البرازيلي باولينيو قائد الفريق بإنهاء عقده بسبب ظروفه العائلية.

وأعلنت إدارة الاهلي في بيان مفاجئ نُشر الاسبوع الماضي بإنهاء عقد البرازيلي باولينيو بالتراضي بسبب ظروفه العائلية التي أجبرته على العودة للبرازيل.

وسيكمل الاهلي مشواره حتى فترة الانتقالات الشتوية بتواجد 5 لاعبين أجانب فقط مع تبقي مقعدين.