.
.
.
.

ضمك ينشد الصدارة.. والنصر يبحث عن نقاط الفيحاء

نشر في: آخر تحديث:

يسعى النصر لاستعادة توازنه حينما يحل ضيفاً ثقيلاً على الفيحاء، في المواجهة التي يحتضنها ستاد مدينة الملك سلمان بالمجمعة، في حين يتطلع ضمك لاستعادة صدارته حينما يواجه مضيفه الاتفاق، وفي القصيم يبحث التعاون عن انتصاره الأول حينما يستضيف أبها، في ختام المرحلة العاشرة من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين.

وعلى ستاد مدينة الملك سلمان بالمجمعة يسعى النصر لاستعادة توازنه حينما يحل ضيفاً ثقيلاً على الفيحاء.

وعانى النصر من تراجع بالمستوى في آخر مباراتين له والتي خسرها بقيادة مدربه الجديد البرتغالي بيدرو مانويل من أمام الهلال في الدور نصف النهائي لدوري أبطال آسيا وأمام الاتفاق في المرحلة الماضية.

ويسعى البرتغالي بيدرو لتحقيق فوزه الثاني برفقة النصر حيث حقق انتصاراً وحيداً في 3 مباريات مع أصفر العاصمة حيث فاز على الوحدة الاماراتي في دوري الابطال بنتيجة 5-1 وخسر من الهلال والاتفاق.

ويأمل النصراويون في استعادة توازنهم سريعاً من خلال نقاط الفيحاء كونه سيخوض مواجهة قوية أمام جاره الشباب في المرحلة المقبلة، بالاضافة إلى أن لديه مواجهتين مؤجلتين أمام الطائي والهلال.

ويدخل النصر المباراة وهو في المركز السادس برصيد 12 نقطة وبفارق 8 نقاط عن اتحاد جدة المتصدر.

وفي المقابل يسعى الفيحاء لاستعادة نغمة الانتصارات ومواصلة تقدمه في سلم الترتيب بعد تلقيه خسارته الثالثة هذا الموسم أمام الباطن في المرحلة السابقة.

ويدخل الفيحاء المباراة وهو في المركز الخامس برصيد 13 نقطة وبفارق 7 نقاط عن اتحاد جدة صاحب المركز الأول.

وعلى ستاد مدينة الأمير محمد بن فهد بالدمام يتطلع ضمك لاستعادة صدارته حينما يواجه مضيفه الاتفاق.

وتوقفت انتصارات ضمك في المرحلة الماضية بعد تعادله مع وصيفه اتحاد جدة الذي انتصر على مضيفه الحزم أمس الأول ليعتلي الصدارة مؤقتاً.

ويسعى ضمك للعودة سريعاً لسكة الانتصارات واستعادة صدارته التي خطفها الاتحاد حيث ابتعد بفارق نقطتين عن ضمك.

وفي المقابل يأمل الاتفاق في مواصلة صحوته والابتعاد أكثر مناطق الخطر التي تحاصره هذا الموسم.

ونجح الاتفاق بإيقاف مسلسل الخسائر بعد تحقيقه انتصاراً ثميناً في المرحلة الماضية من أمام مضيفه النصر بفوزه بهدف نظيف ليرفع رصيده الى 10 نقاط ليتقدم للمركز 12 وبفارق 3 نقاط عن الطائي صاحب المركز قبل الأخير.

وعلى ستاد مدينة الملك عبدالله بالقصيم يبحث التعاون عن انتصاره الأول هذا الموسم حينما يستضيف أبها.

وعانى التعاون كثيراً هذا الموسم حيث أنه الفريق الوحيد الذي لم يحقق أي انتصار هذا الموسم ويحتل المركز الأخير.

وكان التعاون قريباً من تحقيق انتصاره الأول هذا الموسم بعد أن كان متقدماً على مضيفه الفيصلي في المرحلة السابقة 2-1 حتى الدقيقة الأخيرة والتي نجح من خلالها صاحب الأرض بتسجيل هدف التعادل ليرفع رصيده الى 4 نقاط ويبقى في المركز الأخير.

وفي المقابل يتطلع أبها لمواصلة صحوته والابتعاد أكثر عن مناطق الخطر بعد المستويات المميزة التي قدمها في المرحلتين السابقتين.

ونجح أبها في إيقاف مسلسل الخسائر بعد تحقيقه فوزين متتاليين في المرحلتين السابقتين أمام مضيفه الطائي وضيفه الفتح ليرفع رصيده الى النقطة 10 ويتقدم للمركز 13.